كنوز نت - ميعاد كيوف ناطور


إل عال لن تجدد تشغيل الخطوط إلى دبلن ومراكش في موسم الصيف المقبل 


ال عال تواصل ملائمة جدول طيران رحلاتها:بعد التغيرات في طلب المسافرين،إل عال لن تجدد تشغيل الخطوط إلى دبلن ومراكش في موسم الصيف المقبل 


كنوز نت - ميعاد كيوف ناطور : منذ اليوم الأول للحرب، كانت شركة ال عال تتابع التغييرات في تفضيلات الزبائن وتقوم بإجراء التعديلات على جدول الرحلات وفقًا لذلك. في أعقاب الوضع الأمني المستمر،تم تسجيل انخفاض كبير على طلب المسافرين الإسرائيليين لوجهات مختلفة في العالم. وبعد إعلان الشركة عن تعليق الخط إلى جوهانسبرج في جنوب أفريقيا، انعكس انخفاض الطلب أيضًا في وجهات أخرى بما في ذلك دبلن في إيرلندا ومراكش في المغرب. اعتبارًا من بداية أبريل 2024 ولموسم الصيف القادم بأكمله لن تقوم شركة ال عال بتجديد نشاطها في هذه الخطوط المذكورة، من أجل ضبط مزيج الوجهات حسب الطلب. سيتم إبلاغ جميع المسافرين الذين سيتم إلغاء رحلاتهم بذلك وسيتم عرض عدة بدائل عليهم. ويتيح تعليق الخطوط توسيع النشاط وإضافة مئات الرحلات إلى الوجهات الحالية والمرغوبة، إلى جانب دراسة خيارات لوجهات جديدة.


وتم إطلاق الخط إلى دبلن في شهر مارس الماضي كخط موسمي لفترة الصيف فقط،وحظي بتشجيع لدى سوق الأعمال والعائلات. الخط الذي كان من المقرر أن يعمل حتى نهاية نوفمبر 2023 تم إيقافه في بداية نوفمبر من أجل تعزيز الأهداف المطلوبة خلال الحرب. وفي ظل الانخفاض الكبير في الطلب على الوجهة منذ بداية الحرب، لن تستأنف شركة ال عال نشاط الخط في جدول الصيف المقبل، وستواصل مراقبة الطلب لفحص تشغيله في المستقبل.توقفت الرحلات الجوية إلى مراكش في المغرب في أكتوبر، وخلال الفترة الحالية تم رفع تحذير السفر للإسرائيليين إلى هذه الوجهة إلى الدرجة الثالثة وقد أدى ارتفاع مستوى تحذير السفر إلى انخفاض كبير في شعور الإسرائيليين بالأمان في الوجهة وبالتالي أيضا الطلب على الطيران الى هناك.

 وقال شلومي زفراني، نائب مدي العلاقات التجارية والطيران في شركة ال عال:"منذ اندلاع الحرب، حرصت شركة ال عال على تعزيز شبكة الخطوط إلى الوجهات المطلوبة من أجل الاستمرار في الحفاظ على الجسر الجوي. نظرًا لهذا الوضع، نراقب بشكل متكرر التغيرات في تفضيلات الزبائن وكثافة الطلب،وكجزء من تعديل مزيج الوجهات لدينا، قررنا عدم تجديد الرحلات إلى إيرلندا والمغرب لموسم الصيف القادم. إن تحسين جدول الرحلات يسمح لنا بإضافة حوالي 500 رحلة جوية خلال موسم الصيف على لخطوط مطلوبة أخرى في أوروبا، وربط إسرائيل بمجموعة واسعة من الوجهات حول العالم، مع استكشاف خيارات جديدة".


تصوير المصور عيدو ڤيخطل