كنوز نت - كمال عطيلة


بمبادرة الوزير جالانت، في أيّام الاغلاق يستمر تفعيل التّربية الخاصّة بشكل يتلاءم مع الوضع



كنوز نت - مع اقتراب موعد الاغلاق ووفق قرار وزراء كابينيت الكورونا توضّح وزارة التّربية بأنّ خدمات التّربية الخاصّة ستستمر بالعمل وذلك وفق التّعليمات الصادرة عن وزارة الصّحّة وبشكل يتلاءم مع الوضع.

من خلال مسؤوليتي لطلاب التّربية الخاصّة تستمر الوزارة بتوفير تواصل تعليمي وعلاجي للطلاب حسب ما تقتضيه الضرورة والحاجة ويتم وضع برنامج خاص للطلاب المندمجين في التعليم العادي( برامج تعليميّة وعلاجيّة شخصيّة).

 والتي تشمل دروس بمواضيع النواه،ساعات ابداع ، تطوير مهارات حركية وذهنية .

المسار:


في مدارس التّربية الخاصّة وفي المستشفيات التّعليم ينتظم كالمعتاد لغاية السّاعة 14:30.

في صفوف تعليم خاص داخل المدارس العاديّة ينتظم الدراسة في مؤسٍسات التعليم الاعتيادي أو في مراكز تعليميّة تابعة للسلطة.



طلاب يتعلمون في مدارس عادية ويستحقون سلّة دعم يكون التّعليم عن بعد اسوة بباقي الطلاب ويتم تخصيص تعليم عن بعد في مراكز تابعة للسلطة لمجموعات وأفراد لغاية10 أشخاص.

طلاب محدودي الحركة والذين يتعلمون في صفوف اعتياديّة يتم بناء خطة تعليمية لهم بشكل محوسب وشخصي(المربّية أو معلّمة الدّمج)بشكل يتلاءم مع الوضع.

 طلاب مرضى يتواجون في بيوتهم يستمرّون بالحصول على الخدمات التّعليميّة كما في الأيّام العاديّة ويتم زيادة ساعات تعليميّة عن بعد وفق الحاجه.

طلاب مع احتياجات خاصة لم يتمكنوا من الوصول للمؤسّسة التّعليميّة يحصلون على رزم تعليميّة خاصة تشمل وسائل تعليميّة ولوازم طبيّة.


نوضّح بأنّ السفريات تستمر كالمعتاد *وكي نتيح المجال امام معلّمي التّربية الخاصّة للتدريس في المؤسّسات التعليمية يتم تفعيل مركز تعليميّة لأولادهم وفق الضرورة ( جيل 3-12)

خلال فترة الاغلاق جهاز التّعليم يستمر ببرنامج التّعلّم عن بعد.