كنوز نت - مواقع



 الكشف عن كنز في حولون يعود لفترة الخلافة العباسية




كنوز نت - تم الكشف عن كنز مثير للإعجاب ونادر للعملات المعدنية الذهبية، من عهد الخلافة العباسية، منذ حوالي 1100 عام، من قبل أعضاء عام من الخدمة في حفريات أثرية أجرتها سلطة الآثار الإسرائيلية بتمويل من سلطة أراضي إسرائيل، قبل إنشاء حارة في مركز البلاد. 

وقد تمّ الكشف عن الكنز بواسطة مجموعة من الفتية المتطوعين من “الحركة الثقافية” في حولون، أثناء عمليات الحفر.

وينضم هذا الكشف الأثري إلى عدد من الكشوفات في الفترة الأخيرة في مدينة رهط من الفترة الأموية، بضمنها مسجد ومصنع للصابون


ووفقًا لمديري التنقيب، ليات نداف زيف والدكتور إيلي حداد من سلطة الآثار الإسرائيلية، فإن “الكنز الذي تم دفنه عمدًا في الأرض في إبريق من الفخار، كان يحتوي على 424 قطعة نقدية ذهبية، يعود معظمها إلى العصر الإسلامي المبكر والعهد العباسي. لا بد أن الرجل الذي دفن كنزه منذ 1100 عام توقع أن يستعيده، بل إنه ثبت الإناء بمسمار حتى لا يتحرك. ما الذي منعه من العودة واستلام ممتلكاته؟ لا يسعنا إلا أن نخمن. من النادر للغاية العثور على عملات ذهبية بكميات كبيرة. 

لم يتم العثور على الكثير منها في الحفريات الأثرية لأن الذهب كان دائمًا ذا قيمة، وقد تم تناقله من جيل إلى جيل، وكانت القطع النقدية المصنوعة من معدن الذهب لا تتأكسد مع الهواء وفي حالة ممتازة كما لو كانت قد دفنت أمس. اكتشاف العملة قد يشير الى تجارة دولية بين سكان المنطقة والمناطق النائية”.