كنوز نت - من  مكتب النّاطق باسم وزارة التربية والتعليم : كمال عطيلة


 مخطّط الصفّ الأوّل- الثالث

▬▬▬▬▬▬▬▬ 

نشرت وزارة التربية والتعليم اليوم الثلاثاء مخطّط عودة تلاميذ الصفّ الأوّل- الثالث وروضات الأطفال إلى التعليم.

من المقرّر العودة يوم الأحد، 3.5.2020 بموجب قرار الحكومة وتحديث أمر الصحّة العامّة.

نشرت وزارة التربية والتعليم مساء اليوم الثلاثاء مخطّط عودة تلاميذ الصفّ الأوّل- الثالث وروضات الأطفال إلى التعليم يوم الأحد القريب.

 أعدّ المخطّط من أجل تمكين مديري مؤسّسات التربية والتعليم ومديرات رياض الأطفال الاستعداد لعودة التلاميذ، وتزويدهم بمعلومات حول إدارة البيئة المدرسيّة والنمط المدرسيّ بشكل مهنيّ وملائم. يشمل المخطّط كافّة المدارس الابتدائيّة في دولة إسرائيل في التعليم الرسميّ، والتعليم غير الرسميّ المعترف به والمؤسّسات المعفّاة.

**
وزير التربية والتعليم رافي بيرتس: "يسرّني أنّه بعد أن عملنا بشكل عميق وجذري، بالتعاون مع وزارة الصحّة، تقديم نموذج عمل تدريجيّ وحذر لعودة المدارس. إنّ صحّة التلاميذ وطواقم التدريس في سلّم أولوياتنا، لذلك من المهمّ لنا أن نشدّد ونذوّت بين مؤسّسات التربية والتعليم أنّ هذا الروتين ليس الروتين الّذي اعتدنا عليه ومن المهم الانصياع للتعليمات والإجراءات الّتي أصدرناها. أهنئ المعلّمين والتلاميذ بعودتهم إلى مقاعد الدراسة وأتمنى لهم النجاح.

شموئيل أبوآب، مدير عامّ وزارة التربية والتعليم: "نحن على استعداد لتنفيذ الجرعة الثانيّة الّتي صغناها لفتح مؤسّسات التربية والتعليم، وسعداء بمصادقة الحكومة على المخطّط الّذي قدّمناه. طواقم التدريس الّتي تجنّدت وعزّزت التعلّم عن بعد، تتوق للقاء تلاميذها وجهًا لوجه. قُمنا بصياغة إجراءات، نحنّ مجهّزون للواقع التعليميّ-الصحيّ الجديد، وسنرافق كافّة طواقم التدريس والطاقم الإداري".

نموذج التعلّم

1. طبقة الأوّل-الثالث تتعلّم 5 أيّام في الأسبوع من يوم الأحد-الخميس، 5 ساعات في اليوم.
2. طبقة الرابع-السادس، تتعلّم 5 أيّام في الأسبوع عن بُعد، 5 ساعات في اليوم.

نقاط حول عمل مدير المدرسة في ظلّ أيّام الكورونا

نموذج العمل

1.يتمّ تقسيم التلاميذ إلى مجموعات غير متجانسة. وفي كلّ مجموعة تركيبة ثابتة للتلاميذ.
2.عدد التلاميذ الّذين يتعلّمون في المجموعة لا يتعدّى الـ 15 تلميذًا.
3.بالإمكان تشكيل المجموعات بمستوى صفّيّ، طبقيّ ومتعدّد الأجيال.
4.سيتمّ تعيين مربيّة لكلّ صفّ أم، قدر المستطاع، ومعلّمة إضافية. إذا كان التقسيم بشكل صفّيّ فمن المفضّل أن توزّع المربية وقتها بين المجموعات، بدورها مربية الصفّ.
5.يتمّ تنظيم الصفّ بشكل يمكّن كلّ تلميذ من الجلوس على طاولة منفردة، والتشديد على بعد مترين بين الواحد والآخر خلال النهار، قدر الإمكان.
6.تتعلّم كلّ مجموعة في صفّ/ مكان تعليميّ محدّد. يتمّ تنظيم أماكن التعلّم وفقًا للتعليمات. (باستثناء دروس التربية البدنية الّتي تُقام في مكان مفتوح أو قاعة رياضيّة).
7.كلّ طاقم تدريس، وفقًا لنسبة وظيفته، يشمل الساعات الفرديّة وساعات المكوث، يصل إلى المدرسة ويدرّس طبقات الجيل الّتي تتعلّم في المدرسة و/ أو يعمل على تجهيز وتفعيل التعلّم عن بعد لطبقات الجيل الّتي لا تصل للمدرسة.
8.إضافة إلى ذلك، يوصى باستيعاب معلّمين ، طلّاب جامعات للتدريس، مساعدات وداعمين للتدريس يعملون في المدرسة، في برنامج الساعات، وأن يكون تعيينهم ثابت قدر المستطاع، في كلّ مجموعة.
9.مساعِدات شخصيّة- تصلن، قدر المستطاع، وفقًا لبرنامج ساعات التلميذ الّذي تعمل بموجبه.
10.لن يتمّ فتح مراكز الموهوبين في هذه الفترة.
 

المدارس الّتي تحتوي على وحدات طفولة مبكّرة

1.يتعلّم أطفال الروضات داخل مبنى وحدات الطفولة المبكّرة، وينتقل تلاميذ الصفوف الأولى للتعلّم في صفوف أخرى في المدرسة، مع الاهتمام لأثاث ملائم لطبقة الجيل.
2.في كلّ وحدة طفولة مبكّرة تمكث مجموعتان من نفس الروضة مع فصل ثابت بينهما.
3.قبل الوصول إلى الروضة، يوزّع الطاقم كلّ الألعاب وموادّ الإنتاج والتعلّم في الروضة والساحة إلى قسمين، ووضع علامة عليها والمكان الّتي توضع فيه، كلّ مجموعة تستعمل الأدوات والموادّ الخاصّة بها فقط.
4.توزّع غرف المراحيض في مبنى وحدة الطفولة المبكّرة بين المجموعتين بشكل ثابت، يضع الطاقم لافتات على كلّ باب ليعرف كلّ ولد المرحاض الّذي يمكنه استعماله.
5.في المدارس الّتي لا يمكن تفعيل وحدة الطفولة المبكّرة بهذه المنظومة، سيصل الأولاد إلى الروضة بشكل متقطّع. تصل المجموعة الأولى في الأسبوع الأوّل وتتعلّم ثلاثة أيّام، والمجموعة الثانيّة تتعلّم خلال يومين متتاليين، وفي الأسبوع الّذي يليه يكون العكس.

التربية الخاصّة

طبقة أوّل- ثالث

تلاميذ يتعلّمون في صفوف عاديّة ويحصلون على دعم من السلة المؤسّسية في الأيّام العاديّة، يستمرون في الحصول على هذه الاستجابة قدر المستطاع.

طبقة رابع- سادس

1.في هذه المرحلة وتماشيًا مع مخطّط المدارس الابتدائيّة، تلاميذ هذه الصفوف لن يعودوا إلى التعليم العادي، وستتمّ صياغة برامج شخصيّة لهم.
2.التلاميذ الّذين يتعلّمون في صفوف عاديّة ويحصلون على دعم من السلّة المؤسّسية في الأيّام العاديّة، سيستمرون في الحصول على الدعم وفقًا لمخطّط التعلّم الصفّيّ والتعلّم عن بعد.

3.التلاميذ الّذين يتعلّمون في صفوف عادية ويحصلون على استحقاق السلّة الشخصيّة:

أ. يتلقّون استجابة شخصيّة من المدرسة الّتي يتعلّمون فيها في الأيّام العاديّة.
ب. تقدّم استجابة تعليميّة وعلاجيّة وفقًا للبرنامج الشخصيّ الّذي سيصاغ.
ت. يواصل التلميذ في المشاركة في التعلّم الصفّيّ الّذي يجري.
تُرافق المساعِدَة الشخصيّة التلميذ المستحقّ للدعم كما في الأيّام العاديّة.

4.تلاميذ يتعلّمون في صفوف تربية خاصّة من رابع-سادس في مدارس عاديّة:
أ. يتلقّون استجابة من المدرسة الّتي يتعلّمون فيها في الأيّام العاديّة ووفقًا للبرنامج الّذي سيصاغ، وبمجموعات مكوّنة من ثلاثة تلاميذ واثنين من أعضاء الطاقم.

ب. ينتهي اليوم التعليميّ وفقًا للبرنامج المدرسيّ في حالة الطوارئ.

تلاميذ يتعلّمون في صفوف عاديّة ويحصلون على استحقاق السلّة الشخصيّة

1. يتعلّم التلاميذ حسب البرنامج الصفّيّ.
2. وفقًا للبرنامج التعليميّ الشخصيّ تقدّم الاستجابة التعليميّة والعلاجيّة كما في الأيّام العاديّة، قدر المستطاع.
3. تُرافق المساعِدَة الشخصيّة التلميذ المستحقّ للدعم كما في الأيّام العاديّة.

مدير المدرسة

1.يقوم مدير المدرسة بإجراء مسح للمعلّمين وكلّ العاملين في المدرسة، الّذين سيعيّنون في المدرسة. يتمّ تعيينهم بالتنسيق مع التفتيش، وتعيين عمّال السلطة البلدية يجري بالتنسيق مع السلطة أو الشبكة المسؤولة الّتي ستعيّن عمّالها.
2.يتمّ تعيين المعلّمين في المدرسة حسب حجم وظيفتهم في الأيّام العاديّة، وحسب احتياجات المدرسة وبموجب تعليمات وزارة الصحّة.
3.يقوم بصياغة برنامج أسبوعيّ مفصّل، يشمل تنظيم القوى البشريّة في المدرسة، لكلّ طبقة، مجموعة، حصّة، ويكون التفصيل يومي وأسبوعيّ.
4.يدير منظومة التعلّم عن بعد لطبقات رابع- سادس، ويقدّم استجابة للجوانب العاطفيّة، الاجتماعيّة والتعلّميّة، بشكل متزامن وغير متزامن وبشكلّ ليّن خلال النهار.
5.يقوم بتكوين طاقم لحالة الطوارئ من أجل إدارة أكثر جودة وفاعليّة للمدرسة.
6.يقوم بإجراء جلسات حوار عاطفيّة مع أعضاء طاقم التدريس لتحسين التكيّف مع الروتين الجديد.
7.المعلّم الّذي لا يستطيع العودة إلى العمل في المدرسة، في أعقاب توجيهات وزارة الصحّة، عليه إبراز تصريح طبّي ملائم.
8.بالإمكان تعيين معلّمة بديلة مكان معلّمة خرجت لإجازة ولادة عند العودة إلى المدرسة، وفقًا لتوجيهات وإجراءات استيعاب المعلّمين.
9.من المفضّل تبادل المعلومات واستشارة التفتيش، السلطة البلديّة ومديرين إضافيين.



جوانب تربويّة

1.بالإمكان عمل برنامج يوميّ يوازن بين جهات مختلفة: عاطفيّة، اجتماعيّة، تعليميّة وتنقّلية.
2.من المفضّل يوميًّا دمج أنشطة تعزّز العلاقات الاجتماعيّة وتدعم الجوانب العاطفيّة، وذلك من خلال دروس اجتماعيّة ودروس مهارات حياتيّة، ضمن أطر التعليم بمجموعة والفرديّة.
3.في الصفوف الأولى والثانيّة، يجب تخصيص وقت لعمليتيّ القراءة والكتابة، من أجل إنهاء عمليّة اكتساب القراءة حتّى نهاية السنة التدريسيّة.
4.من المفضّل يوميًّا دمج وحدات للنشاط الرياضيّ، ودمج فواصل حركيّة خلال كلّ حصّة رياضة.
5.خلال التعلّم بالإمكان دمج: دروس من منظومة البثّ القطريّة، أجزاء من الدروس المصوّرة في مكتبة VOD"" وأنشطة من مواقع المضامين الرقميّة. 
6.تجري المعلّمة تدريسًا تفاضليًّا وفقًا لحاجات التلاميذ المختلفة.
7.من المهمّ التحدّث مع التلاميذ حول قواعد النظافة والتغذية الصحيّة بشكل عامّ، وفي استراحات تناول الوجبة بشكل خاصّ. يمكن استعمال الدروس المصوّرة في منظومة البثّ القطريّة.





إدارة نمط حياة وروتين في أيّام الكورونا

1.الطواقم التعليميّة، التلاميذ وأولياء أمورهم سيصلون إلى المدرسة، بشرط أن لا يكونوا مطالبين بالحجر الصحيّ وفقًا لتعليمات وزارة الصحّة، درجة حرارة لا تتعدى الـ 38 درجة أو أيّة عوارض مرتبطة بالكورونا (سعال، صعوبات في التنفّس أو أي علامات تتعلّق بالتنفس ولم يتعرّضوا لمريض كورونا إيجابي). التلميذ الّذي تعرّض أحد أفراد عائلته لفيروس الكورونا، عليه إتمام أيّام الحجر في البيت، وفقًا لتعليمات وزارة الصحّة ولا يصل إلى المدرسة.
2.يُتاح الدخول إلى المدرسة لطواقم التدريس والتلاميذ فقط، وفقًا للبرنامج المحدّد، وبعد التوقيع على تصريح صحّيّ كما هو مطلوب. نماذج التصريح الّتي تمّت تعبئتها وتوقيعها من قبل الطواقم والتلاميذ، تُجمع وتوضع في الملفّات من أجل التوثيق من قبل مدير المدرسة.
3.يتمّ يوميًّا متابعة وتسجيل حضور التلاميذ والطاقم، ويوضع في الملفّ.
4.يتمّ التشديد على النظافة الشخصيّة قبل بدء الفعّاليّة، خلالها وعند انتهائها. يشدّد الطاقم والتلاميذ على غسل الأيدي بالماء والصابون أو بموادّ تعقيم. تنظيف المراحيض يكون بشكل دائم خلال النهار. 

5.يجب التشديد على تهوئة المكان الّذي تجري فيه الفعّاليّة.
6.في المكان المدرسيّ وفي الصفوف يجب المحافظة على مسافة مترين بين كلّ شخص وآخر. ويجب توجيه التلاميذ بالامتناع عن التلامس.
7.على كلّ تلميذ/ة وأعضاء الطاقم الوصول إلى المدرسة مع كمّامة وارتدائها خلال النهار في الممرات والساحات. في وحدات الطفولة المبكّرة وصفوف الأوّل لا حاجة لارتداء كمّامة.
8.يصل التلاميذ إلى الإطار التعليميّ مع أدوات تعليم شخصيّة. يجب الامتناع من تنقّل الأدوات بين الأيادي.
9.عند تناول الوجبة يجب الامتناع عن تقاسم الغذاء. كلّ تلميذ مسؤول عن وجبته الشخصيّة، عليه الأكل على منديل نظيف وليس على الطاولة مباشرة.
10.يرسل مدير المدرسة للأهل رسالة حول توجيهات العودة إلى المدرسة.


الحركة في الأماكن المشتركة

1.تتمّ المحافظة على الفصل ولا يسمح للتلاميذ بالتنقّل بين أماكن التعلّم.
2.عند تفعيل أكثر من مجموعة في نفس المكان المحدّد يجب تحديد وقت لكلّ مجموعة للخروج إلى الساحة. عند الحاجة بالإمكان تقسيم الساحة إلى أماكن منفردة، تحصل كلّ مجموعة على مكان مخصّص لنشاطها. ويُحافظ على البعد المطلوب وارتداء الكمّامة للتلاميذ والطواقم أيضًا.
3.خلال النشاط الرياضيّ لا حاجة لوضع كمّامة، ويجب المحافظة على البعد بين التلاميذ.
4.كلّ حركة في الأماكن المشتركة تكون بشكل مراقب، وبضمنها الخروج إلى المرحاض.

استقبال وتحرير التلاميذ

1.الوصول إلى المدرسة والعودة منها يكون بمسؤوليّة الأهل.
2.المدارس الّتي يصل تلاميذها بمركبة السفر- يجب تنسيق السفر مع السلطة البلديّة بشكل يلائم الأيّام والساعات الّتي حدّدت له ووفقًا لتعليمات وزارة الصحّة. يجب العمل حسب قسم "إجراء السفر" الموجود في مستند "نمط حياة في مؤسّسة تربويّة في ظلّ الكورونا".
3.في كلّ مدرسة يتمّ تحديد مساحة قبل البوابّة من أجل منع التجمهر وذلك من خلال السلطة البلديّة أو الشبكة المسؤولة.
4.يمكن أن يكون بداية ونهاية اليوم الدراسيّ على فترات قصيرة بين الطبقات لتجنب الفوضى عند بوابة المدرسة.
5.التلاميذ الّذين يصلون برفقة أهلهم، يتركون أهلهم في مكان محدّد ومتّفق عليه، تحدّده المدرسة.
6.دخول وخروج التلاميذ من المدرسة يكون بشكل مراقب وتدريجيّ من قبل أحد أعضاء الطاقم/ معلّم ووضع كمامّة لكلّ المتواجدين في المكان العموميّ والتشديد على منع التجمهر.
7.لا يُسمح للأهل بالدخول/ المكوث في المدرسة.

التواصل والتنسيق مع الأهل

1.على مدير المدرسة أن يكون على دراية باحتياجات المجتمع المدرسيّ من خلال التواصل المستمر مع أولياء الأمور.
2.يوجّه المدير المربّين بالتواصل الدائم مع التلاميذ وأولياء أمورهم من أجل العودة إلى الأيّام العاديّة.
3.يوجّه المدير المربّين بالتواصل الدائم مع التلاميذ الذين لا يصلون إلى المدرسة وأولياء أمورهم.
4.توجيهات لتفعيل روضات الظهيرة للبراعم.


وزارة التربية والتعليم- الخطوط العريضة لرياض الأطفال

▬▬▬▬▬▬▬▬

النموذج المقترح

ثلاثة أيّام في الروضة (بمجموعتين) و3 أيّام في البيت. كلّ مجموعة عبارة عن نصف عدد تلاميذ الروضة وتضمّ ما بين 15 و17 تلميذًا. في حالة وجود مجموعة أكثر من 17 ولدًا، يتمّ تحويل الأمر للمصادقة من قبل وزارة الصحّة.

1. المجموعة أ– تتعلّم من الأحد إلى الثلاثاء، مع معلّمة الروضة ومساعِدتها (بما في ذلك معلّمة روضة مكمّلة ومساعِدة مكمّلة). في الأيّام التي لا يحضر فيها الأولاد إلى الروضة، يتعلّمون من البيت من يوم الأربعاء حتّى يوم الجمعة.
2. المجموعة ب- تتعلّم من يوم الأربعاء حتّى يوم الجمعة مع معلّمة الروضة ومساعِدتها (بما في ذلك معلّمة روضة مكمّلة ومساعِدة مكمّلة).
3. في الأيّام التي لا يحضر فيها الأولاد إلى الروضة يتعلّمون من البيت.

توجيهات تربويّة عامّة لعمل المفتّشة ومديرة الروضة خلال العمل في فترة الكورونا

مفتّشة الروضة

1. تتولّى مفتّشة الروضة تنفيذ البرنامج في جميع رياض الأطفال في منطقة تفتيشها، بالتعاون/ وبالتنسيق الكامل مع مدير قسم التعليم/ مدير قسم رياض الأطفال/ مدير قسم الخدمات الفرديّة في السلطة المحلّيّة/ صاحب الملكيّة.
2. يتمّ تعيين عامل في سلك التعليم بواسطة المفتّشة، ويتمّ تعيين عامل السلطة المحلّيّة بواسطة السلطة المحلّيّة، ويتمّ تعيين عامل صاحب الملكيّة بواسطة صاحب الملكيّة. ينفّذ التعيين كما ورد، بعد تحديد جميع عاملي سلك التعليم والعاملين في رياض الأطفال.
3. يتمّ تعيين عاملي سلك التعليم للعمل في المؤسّسة التعليميّة وفقًا لنطاق وظيفة عامل سلك التعليم في الوضع الطبيعيّ.

4. من الممكن تعيين معلّمات بديلة لمعلّمات رياض الأطفال اللواتي خرجن لإذن ولادة عند العودة إلى التعليم في رياض الأطفال وفقًا لتوجيهات استيعاب عاملي سلك التعليم والإجراءات ذات الصلة.
5. تعمل الخدمات النفسيّة التربويّة بشكل كامل. من المستحسن استشارة طاقم مستشاري الخدمات النفسيّة ومستشارات رياض الأطفال، لمرافقة وإعداد الطاقم على المستوى الشخصيّ- العاطفيّ، في سيرورة العودة والتأقلم من جديد للروتين المختلف. بالنسبة للطالبات المتدرّبات في رياض الأطفال من قِبَل الكلّيّات لتأهيل المعلّمين فأنهنّ يواصلن التدريبات في الأيّام الثابتة وفقًا لجميع التعليمات السارية على طاقم رياض الأطفال.

مديرة روضة الأطفال

1. يجب على مديرة روضة الأطفال تحضير برنامج عمل أسبوعيّ، بالتعاون والتنسيق مع جميع الطواقم التربويّة: مساعِدة الروضة، معلّمة الروضة المكمّلة والمساعِدة المكمّلة. ويتمّ تعليق البرنامج في مكان بارز.
2. يتطرّق برنامج العمل إلى بُعدين: حيّزات الأنشطة، وطبيعة الأنشطة التي ستقام في الحيّزات.
3. يتمّ إرسال برنامج النشاطات الأسبوعيّة إلى أولياء أمور الأطفال يوم الجمعة، أو عشيّة أسبوع النشاط. يشمل هذا البرنامج تخطيط أيّام التعلّم في رياض الأطفال واقتراحات لأيّام التعلّم من البيت، بما في ذلك التطرّق إلى منظومة البثّ القطريّة. إضافة إلى ذلك، تُرسل معلّمة الروضة أفكارًا لمهامّ سهلة وبسيطة يمكن للأطفال القيام بها بشكل مستقلّ. خلال أيّام التعلّم من البيت، وسوف يمنح للعائلات خيار وقت إجراء التعلّم ونوعيّة النشاط.

سيُجرى النّشاط في الرّوضة في كلّ الحيّزات في نفس الوقت، من أجل إتاحة أكبر مسافة تباعد- قدر المستطاع- بين التّلاميذ: حيّزات اللّعب، الإبداع/ الفنون، ساحة الرّوضة، غرف الملاحق، بساط الفعّاليّات، المكتبة... والمزيد. طاقم الرّوضة يعمل بمجموعتين فرعيّتين ثابتتين، قدر المستطاع.

5. من المحبّذ فحص الحيّز، والتّقليل من كثافة الدّمى، الإكسسوارات والألعاب.
6. تُجرى اللّقاءات في مجموعتين، بحيث يجلس الأطفال متباعدين- الواحد عن الآخر- قدر المستطاع؛ مجموعة مع معلّمة الروضة، ومجموعة في نشاط مع المساعِدَة، خلال اليوم كلّه، في مجموعات صغيرة. ويتمّ توفير استجابة للأطفال، وتعزيز معرفة المهارات والقيم، في مختلف مجالات المعرفة ( في مجالات المعرفة المتنوّعة).
7. يُخطّط الطّاقم أنشطة متنوّعة ملائمة لكلّ حيّزات الرّوضة.
8. الأنشطة في المجموعات تكون: الألعاب في مختلف أشكالها، أنشطة بحث واختبار، إبداع، قراءة كتب، أشعار/ أغنيات وغير ذلك.
9. يُجري الطّاقم لقاءات شخصيّة مع الأطفال، من أجل الإصغاء إلى احتياجاتهم، وتوفير استجابة شخصيّة ومُلاءَمة لكلّ طفل.

التّلاميذ المستحقّون لخدمات التّربية الخاصّة في رياض الأطفال في التّعليم العاديّ:

1. التّلاميذ الّذين يتعلّمون في روضة عاديّة ومستحقّون لسلّة شخصيّة، وفق برنامج الرّوضة والمجموعة الّتي صُنّفوا لها.
2. وفقًا لبرنامج التّعليم الخاصّ، تُعطى استجابة تعليميّة وعلاجيّة، كالّتي في الحياة الاعتياديّة، قدر المستطاع.
3. المساعِدَة الشّخصيّة ترافق التّلميذ المستحقّ لهذا الدّعم في الحياة الاعتياديّة.
4. في حال كان هنالك عدّة تلاميذ مُستَوعَبين في نفس الحضانة، يحصلون على استجابة علاجيّة من قبل نفس عامل سلك التعليم، يجب مراعاة ذلك وتعيينهم في نفس المجموعة.

وجبة الفطور

1.يُحضر التّلاميذ وجبة الفطور من البيت (لن تكون هنالك وجبة مشتركة في الإفطار الصّباحيّ).
2.على كلّ تلميذ إحضار وجبة الفطور في علبة، ومنديل لفرشهِ على الطّاولة أثناء الوجبة.
3.من المحبّذ شطيرة صحّيّة مع خضار مُقطّعة وجاهزة للأكل، وبإضافة فاكهة مُقطّعة أيضًا.
4.يجب السّماح للأطفال بتناول وجبة في مجموعات صغيرة، والتّشديد على بُعد مترين بين التّلاميذ، قدر المستطاع.
5.يحب تنظيف الطاولة قبل وبعد الوجبة.
6.يجب التّشديد على غسل الأيدي قبل وبعد الوجبة.
7.من الأفضل نصح الأهل بتنويع شطائر أبنائهم، بمعجونات صحّيّة، مثل: الجبنة، التّونا، الطّحينة وغير ذلك.

إدارة نمط حياة اعتياديّة في زمن الكورونا


1.تصل الطّواقم التّربويّة، التّلاميذ وأهلهم إلى المؤسّسة التّربويّة، بشرط أن يكونوا غير ملزمين بالحجر الصّحّيّ، وفق تعليمات وزارة الصّحّة، ودرجة حرارة لا تتعدّى 38 درجة، أو أعراض مرتبطة بالكورونا (سعال، صعوبة في التّنفّس أو أيّ عارض تنفّسيّ آخر)، أو انكشفوا على مريض مُتَحَقَّقٍ منه.
2.يُسمح الدّخول لروضة الأطفال فقط للطّواقم التّربويّة وللتّلاميذ، وفقًا للبرنامج المُحدَّد، بعد التّوقيع على الإقرارات الصّحّيّة المطلوبة. تُجمع نماذج الإقرار المعبّئَة والموقَّعَة لطاقم الحضانة والتّلاميذ وتُوبَّب للتّوثيق على يد مديرة الرّوضة، أو معلّمة الروضة المكمّلة. يُمنع إدخال طفل إلى الرّوضة دون مصادقة موقّعَة.
3.يستخدم طاقم الحضانة وسائل الحماية، في الحيّزات المختلفة، خلال اليوم كلّه، وفقًا لتعليمات وزارة الصّحّة. طاقم الرّوضة مُلزَم بوضع الكمامات (يُحضرها من البيت). ليس على أطفال الحضانة وضع الكمامات، وفق التّعليمات.
4.يُجرى تشديد مضاعف على النّظافة الشّخصيّة قبل بدء النّشاط، خلاله وفي أعقابه. يحرص ويشدّد أعضاء الطّاقم والتّلاميذ على غسل اليدين بالماء والصّابون أو موادّ التعقيم. تنظيف المراحيض يتمّ بشكل مستمرّ خلال اليوم كلّه.
5.يجب الحرص، خلال اليوم، على تهوئة الرّوضة الّتي يُجرى فيها النّشاط.
6.في حالة واضطرّ عضو الطّاقم باحتكاك مع إفرازات جسديّة، يجب وضع القفّازات، ورميها في صندوق مغلق فور خلعها، وتعقيم اليدين.
7.لن تُجرى دروس في إطار برنامج تعليميّ إضافيّ/ آخر תל"ן.
8.لن تُجرى دروس موسيقا ودورات.

اِستقبال وتحرير التّلاميذ

1.من مسؤوليّة الأهل إحضار أبنائهم إلى الرّوضة واستلامهم، في نهاية اليوم الدّراسيّ.
2.يتمّ دخول وخروج التّلاميذ من الرّوضة بشكل مراقَب على يد الحاضنة أو المساعدة، مع التّشديد على وضع الكمامة لكلّ الموجودين في المجال العامّ (عدا أطفال الرّوضة)، والتّشديد على عدم التّجمهر.
3.لا يُسمح للأهل المكوث في المؤسّسة التّربويّة.
4.يُحافَظ على بُعد مترين بين الحاضرين.

تواصل وتنسيق مع الأهل

1.مديرة الرّوضة تكون متيقّظة لاحتياجات مجموعة الرّوضة، عبر تواصل دائم مع الأهل.
2.يجب إجراء تواصل مع التّلاميذ والأهل، قُبيل العودة إلى الحياة الاعتياديّة.
3.يجب إجراء تواصل مع التّلاميذ الّذين لا يصلون، ومع أهلهم، وحتلنتهم بالتّعلّم عن بُعد، بواسطة الأستديوهات.