كنوز نت - الموحدة

  • الموحدة تجيب عن تساؤلات البلدات التي لم تذكر في بيان الميزانيات السابق

لكل من يتساءل: أين حصة بلدتنا من الميزانيات التي استطاعات القائمة العربية الموحدة تخليصها من وزارة الإسكان لصالح مشاريع في البلدات العربية والتي تبلغ 165 مليون شاقل، توضح الموحدة ما يلي:

أولًا: إن هذه الميزانيات هي ميزانيات لم تستغل في الخطط السابقة، وليست من ميزانيات خطة "تقدّم" التي سيبدأ تنفيذها منذ مطلع العام القادم 2022 وحتى العام 2026 والتي ستشمل جميع سلطاتنا العربية.


ثانيًا: قد تكون بلدتكم استغلت كامل الميزانيات المرصودة لها، أو أنها لم تقدّم مشاريع وبرامج للحصول على الميزانيات، أو أن طلبها تم تقديمه مؤخرًا ولم يتخذ بشأنه قرار بعد، أو كانت هناك عوائق تخطيطية مثل عدم وجود خرائط مفصلة ومساحات مخصصة لبناء هذه المشاريع، وبالتالي لم تستطع استغلال كامل ميزانياتها. 

ثالثًا: هذه الميزانيات إن لم يتم استغلالها حتى نهاية هذا العام سوف يخسرها مجتمعنا العربي، ولذلك كل بلد لم تستغل كامل ميزانياتها وكل بلد قدّمت مشاريع لتمويلها، طالبنا الوزارة أن تحوّل لها من الميزانيات غير المستغلة، حتى لا تذهب هدرًا. فأيهم أفضل: أن تبقى هذه الميزانيات في خزينة الدولة غير مستغلة، أم أن تحوّل لخدمة أهلنا في المجتمع العربي؟.

ختامًا: ستبقى الموحدة تجلب الميزانيات وتخدم جميع قرانا وبلداتنا العربية وأهلنا في المجتمع العربي في جميع المناطق، دون تمييز لبلد عن آخر، ودون تمييز طائفة عن أخرى، ودون تمييز منطقة عن أخرى، نمدّ أيدينا لجميع سلطاتنا المحلية العربية، وندعم كل طلب وتوجّه يصلنا، وسنسارع بتقديم الطلبات، ولن نبخل بأي جهد من أجل إزالة المعوّقات ورصد الميزانيات المستحقة، وبنفس الوقت، ندعو سلطاتنا العربية أن تسخّر جميع كوادرها المهنية وتقدّم الخطط والبرامج والمشاريع من أجل استثمار جميع الميزانيات.