كنوز نت - من رفيق بكري

"لن نترك الحصان وحيدا"

حملة التضامن مع الفنان الفلسطيني محمد بكري


كنوز نت - تحت هذا الشعار المعبّر تتواصل التحضيرات والمشاورات على قدم وساق، لانطلاق فعّاليات حملة التضامن مع الفنان الفلسطيني الكبير محمّد بكري. واليوم عقدت جلسة عمل مهمة في رام الله شارك فيها عن لجنة اصدقاء محمّد بكري السّادة رائد نصر الله وعلي حيدر ومقداد عبد القادر ورفيق بكري.  عن  "مؤسسة محمود درويش" حضر الجلسة السّادة د. زياد ابو عمرو، رئيس المؤسسة ونائب رئيس الوزراء الفلسطيني ونائب رئيس المؤسسة المهندس رامز جرايسي رئيس بلديّة الناصرة الاسبق والروائي يحيى يخلف عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير ورئيس تحرير مجلة "اوراق فلسطينيّة" والسيّدة وطن مقدادي مديرة متحف محمود درويش.


يذكر ان الحملة ستنطلق تحت شعار : "لن نترك الحصان وحيدا" تعبيرا عن وقوف كافة مكوّنات الشعب الفلسطيني مع كل مبدع فلسطيني عموما ومع الفنان المناضل محمد بكري تحديدا، الملاحق من قبل المؤسسة الاسرائيليّة منذ اكثر من عشرين عام جراء توثيقه وفضحه سينمائيا لممارسات وجرائم الاحتلال في مخيم جنين فترة اجتياحه عسكريا في مطلع القرن الحالي من خلال اخراجه لفيلم "جنين جنين" والذي من المتوقع ان تنطق المحكمة الاسرائيليّة بحكمها على الفنان بكري مطلع العام القادم.

يذكر ان تفاصيل الحملة سيعلن عنها لاحقا بعد انهاء كافة الترتيبات.