كنوز نت - بقلم أ.محمد حسن أحمد



الولايات المتحدة الأمريكية والانسحاب التكتيكي من الشرق الأوسط

  • بقلم أ.محمد حسن أحمد
تدعي الولايات المتحدة الأمريكية بأن الشرق الأوسط ليست من أولوياتها بعد صعود الحزب الديمقراطي إلى الحكم حيث بدت سياسة التغيير وقواعد اللعبة في دائرة الفعل وهذا عكس الرؤساء السابقين وبدأت ساعة التطبيق على أرض الواقع بالانسحاب الأمريكي من أفغانستان وسواء كان يوجد هناك بعض الترتيبات لذلك الأمر وصعود طالبان للحكم بإتفاق مسبق فأن الهيمنة والقوة العظمى الأمريكية بدأت بتآكل وقد هرمت في ظل صعود قوى في المنطقة ومن المستغرب انسحاب القواعد العسكرية وتفكيك للمضادات والدفاعات الجوية الأمريكية من المملكة العربية السعودية فهل حان وقت التفرغ لمواجهة التمدد الصيني والروسي في المنطقة والذي اصبح لهم وجود وعلاقة قوية في الشرق الأوسط ، لكن من المؤكد أن الإدارة الأمريكية لن تترك الشرق الأوسط ساحة لغيرها.