كنوز نت - نرمين موعد

تكريم كل من الاستاذين عاطف معدي وأحمد جبارين




قضايا التعليم في طاولة مستديرة مع مديري أقسام التربية والتعليم في السُلطات المحلية العربية ولجنة رؤساء السلطات المحلية العربية حول الخطة الاقتصادية الجديدة 923

كنوز نت - نظمت يوم الأربعاء، 21.04، لجنة متابعة قضايا التعليم العربي، طاولة مستديرة مع مديري أقسام التربية والتعليم في السُلطات المحلية العربية بمشاركة لجنة رؤساء السلطات المحلية العربية حول الخطة الاقتصادية الحكومية الجديدة "923"، ودور أقسام التربية في النهوض بالتعليم العربي والتحديات التي واجهتها السُلطات المحلية عامة وأقسام التربية خاصة خلال أزمة الكورونا والاشكاليات في الخطة السابقة 922 وأولويات واحتياجات التعليم العربي في المرحلة القادمة.

وقد شارك في اللقاء 30 مديرا ومديرة لأقسام التربية من النقب والمثلث والجليل وممثلين عن إدارة لجنة متابعة التعليم والمحامي مضر يونس - رئيس لجنة رؤساء السُلطات المحلية العربية ورئيس مجلس محلي عارة عرعرة، د. سمير محاميد رئيس بلدية ام الفحم، السيد ادغار دكور رئيس مجلس محلي فسوطة والسيد فؤاد عوض رئيس مجلس محلي المزرعة والمحامي نديم مصري رئيس اللجنة القطرية لأولياء أمور الطلاب والمحاسب علاء غنطوس والسيد عماد جرايسي من مركز أنجاز.

افتتح اللقاء وأداره د. شرف حسان رئيس لجنة متابعة التعليم الذي أكد على ضرورة عملية التشاور مع العاملين في الحقل وعلى أهمية العمل الجماعي الموحد مقابل الحكومة والمبادرة في طرح خطط تلائم مجتمعنا واحتياجاته والتعليم من التجارب السابقة. وأكد على أهمية دور أقسام التربية في عملية النهوض بالتعليم وضرورة تعزيز هذه الأقسام ومعالجة المشاكل التي تعيق عملها وأثنى على العمل الجماعي وعلى دور مديري الأقسام والتنسيق مع لجنة متابعة التعليم الذي أتي بثمار جيدة استفادت منها جميع قرانا ومدننا. 


وجرى نقاش مستفيض طرحت فيه قضايا ومقترحات هامة واتفق في ختام اللقاء على مواصلة التشاور وتوسيعه لتحديد القضايا والمطالب والأهداف للمرحلة القادمة وتأكيد على ضرورة العمل المشترك والمضي قدما في بناء وتنشيط عمل منتدى مديري اقسام التربية.  
  • تكريم كل من الاستاذين عاطف معدي وأحمد جبارين
وفي اختتام الطاولة المستديرة قامت إدارة لجنة متابعة قضايا التعليم العربي، بتكريم كل من السيد عاطف معدي الذي اشغل مهمة مدير لجنة متابعة التعليم في ال21 سنة الأخيرة وأنهى عمله مؤخرا، والسيد أحمد جبارين الذي ترأس اللجنة القطرية لأولياء أمور الطلاب وأنهى منصبه مؤخرا ونشط في إدارة لجنة متابعة قضايا التعليم العربي. 

وبدورها قالت مديرة لجنة متابعة قضايا التعليم العربي، المحامية حنان مرجية: " عملت لجنة متابعة قضايا التعليم العربي على إنشاء منتدى مديري أقسام التربية، وذلك ايمانًا منها بضرورة تطوير عمل أقسام التربية للنهوض بالتعليم في قرانا ومدننا العربية وفي إدارة الجهاز التعليمي داخل البلدات العربية ".
وتابعت: " كانت دعوة لجنة متابعة قضايا التعليم العربي إلى الطاولة المستديرة استمرارية لهذا النهج، الذي يهدف إلى تعميق التواصل بين لجنة رؤساء السلطات المحلية العربية وبين مديري ومديرات أقسام التربية وكافة العاملين والناشطين في الحقل، وخلق حوار مفتوح من أجل تطوير البرامج والمخططات المتعلقة بالتعليم العربي المنهجي واللامنهجي وخاصة فيما يتعلق بالخطة الاقتصادية الجديدة 923، والتي هي الآن في مراحل التكوين، نظرا لدرايتهم الواسعة وتجربتهم التي يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار لضمان بناء خطط ملائمة".