كنوز نت - بقلم : هادي زاهر


غيّرت لونها الحرباء

  • هادي زاهر
ملاحظة: الكلمات بالعامية تكتب كما تلفظ

يا أبو يائير.. "ليخّ" " ليخّ" مثل ما بقولولك أبناء شعبك من اصحاب الضمير.. زيحّ.. زيحّ.. طيّر.. طيّر.. انت للعرب شو عملت منيح.. كل تصريح الك كان أقبح من قبيح.. عكس حقيقة نفسك عنصريه.. إبداعاتك كانت قوانين فاشيه.. كامنتس وقانون القوميه.. واليوم جاي تظهر علينا محبي غيره وحنيه.. مش رح تنجح شعبنا واعي وروحو ابيه.. منعناك من تشكيل حكومي ثلث مرات.. فجأت تبرطلنا بالفتات. شعبنا ما بوقف ضد نفسو.. شعبنا بقودو فكروا وحسو. 
يا أبو يائير بعد ما حطيت احطاطنا وبدك اصواتنا.. رح تلاقي هنا وهناك مسلوب الارادي منحلّ او مختّل.. مازوخستي او سادي
كَيّفت على مُناداتك أبو يائير.. مثل الطِفل الصغيّر.. ابنك زيّك لا تبعِد كثير.. راسو مثل راسك بنغلّ فيه الحقد مثل ما بتُنغل في الجيفي الديدان.. دلق حقدو في الانترنيت.. وجاي كمان.. لعندي عَ البيت.. وتقول العرب أنا حبيت.. 

عمين عم تضحك.. انت ما بتحب غير ذاتك.. وتلبي حجاتك.. انت نرجسي واناني.. بدك إياني.. درجي ثاني.... انت بدك تهنا من كل العوالم.. ومفكر شعبنا مجرد سلالم.. بدك اصواتنا وترجّع حزب كهانا في نفس الوقت.. فشرت.. فشرت.. رفضت حتى كلمة مساواه.. واليوم لمن قربت الانتخابات غيرت لونها الحرباه.. أي جرائم لم ترتكب يا محتّل.. يا مختلّ.. انت مُتهم بخيانة الاماني والتزويّر.. انت خليت عَ عينها قشي.. سممت الأجواء وقتلت العصافير.. رميت زبلّ في البير.. كسرت الابريق.. نشّفت الريق.. وحنا انطلقنا بالرغم من أنك سكّرت الطريق.. 

غضيت النظر.. عن الخاوى والقذّر.. وعن انتشار السلاح برضو.. وقلت بقر الديّر في زرع الديّر وبطيخ يكسّر بعضو.. حاولت تترك شبابنا بدون عملّ وبدون أملّ، حتى اطفالنا تركتهم بدون سحسليه مع شوية مراجيح؟ هاي الشغلي ما بدها توضيح.. هاي الحقائق بشوفها الضرير.. مستكثر علينا بستان؟!! 
في عهدك اتقلص العمران.. سقطت ورقت التوت يا هدام البيوت.. انت مسموح إلك تعمر مستوطنات في الأراضي مسلوبي.. وانا ممنوع عمر في أراضي جدودي.. زور والبهتان.. حتى عريشي ممنوع انصبها في ارضي كمان.. وإذا بنيتها تفرض عليّ غرامي.. واهدمها بنفسي يا حرامي.. 

يا أبو يائير.. زيح.. زيح.. في عهدك زادت المُخدرات والسرقات.. القتل وازاد كم جريح.. والشعب بدا يصيح.. حتى العكوب والزعتر صارو محميين في قانونك الحقير.... يا أبو يأئير اللي كسرتو غير قابل للتغيير.