كنوز نت - من ركاز فاعور


 أبو ركن في رسالة لسكان قطاع غزة



كنوز نت - ركاز فاعور - منسق أعمال الحكومة في المناطق الميجر جنرال كميل أبو ركن في رسالة لسكان قطاع غزة: "وحدة تنسيق اعمال الحكومة في المناطق تتيح للمجتمع الدولي تقديم الدعم للأجهزة الصحية والطبية في القطاع"

منسق أعمال الحكومة في المناطق الميجر جنرال كميل أبو ركن توجه اليوم (الأربعاء) لسكان قطاع غزة عبر صفحة المنسق بالعربية على الفيسبوك التابعة لوحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق وذلك متابعةً للإتهامات الكاذبة التي أطلقتها في الأيام الأخيرة جهات في القطاع.

وشدد الميجر جنرال ابو ركن في تصريحاته على أن إسرائيل لم ترفض أي طلب لإدخال مساعدات طبية قُدّم لها، بل تعمل على مساعدة الجهاز الصحي في القطاع مع تجنيد المجتمع الدولي لذلك.

فيما يلي تصريحاته كاملة:

سكان قطاع غزة،
في الفترة الأخيرة هناك إنتشار وتفشي لفيروس الكورونا في قطاع غزة يترافق مع إرتفاعٍ حاد في عددِ المصابين بالمرض.

من المهم بالنسبة لنا أن نشدد ونؤكد، بأنني، والمؤسسة التي أقفُ على رأسِها، أو أي جهة اسرائيلية أخرى، لم نمنع أي توجه او طلب لإدخال المساعدات الطبية أياً كانت.
نحن نرحب بكل دعم يصل من الجهات المختلفة.


وفي ظل الوضع الراهن، وحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق، تسمح للمجتمع الدولي بتقديم المساعدات للأجهزة الصحية والطبية في القطاع. 

حتى الآن تم إدخالُ العشرات الكثيرة من أجهزة التنفس الصناعي، والكثير من أجهزة ال PCR المتطورة للكشف عن الكورونا، والتي زادت وتيرةِ الفحوصات، من مئتين الى الفين وخمسِمئة فحص يومياً.

 وقمنا كذلك بإدخال العشرات من أجهزة توليد الأوكسجين والمئات من أجهزة علاج ضيق التنفس للمستشفيات وللإستعمال المنزلي، وتمت إضافة المئات من الأَسِرّة للمستشفيات وإدخال ستمائة طن من الأدوية والمعدات الطبية الحيوية بالتنسيق معنا، وبضمنها عشرات الآلاف من أطقُمِ فحصِ تشخيصِ الكورونا.

بإمكانِ جميع هذه الأمور مساعدة الاجهزة الصحية على تقديم العلاج وانقاذ الحياة.

وباء الكورونا هو تحدي عالمي، ومن الصحيح أن تعمل كافة الجهات على إيجادِ الحلول لهذا التحدي.

أنتهز هذه الفرصة لأتمنى للجميع تمام الصحة والعافية.