كنوز نت - حنان حبيب الله


  • برعاية بنك هبوعليم: مئات الأطفال يستمعون لقصص تيتا فوزية في مشروع "اقرأ تنجح"


كنوز نت - برعاية بنك هبوعليم، شارك قرابة 400 طفلة وطفل في الاستماع لقصص تيتا فوزية عبر بث خاص ضمن الفعالية السنوية "اقرأ تنجح" والتي أطلقت هذا العام بطريقة استثنائية بسبب الأوضاع في البلاد.

حيث يقام المعرض هذا العام عبر موقع الكتروني خاص يحوي 50 قصص لمختلف الأجيال حتى سن 12 عام، يستطيع بها المشاركين الدخول والتسجيل والحصول على اسم مستخدم والتصفح وقراءة القصص في وقتهم الخاص.

تجدر الإشارة ان المشروع مجاني ويأتي ضمن رؤيا بنك هبوعليم على تشجيع القراءة في المجتمع العربي.


كما وكل عام في مشروع "اقرأ تنجح" الذي يقام هذا العام على مدار 13 عام، تشارك الفنانة رنين بشارات، بشخصية " تيتا فوزية" محبوبة الأطفال ضمن عائلة "فوزي موزي" بفعاليات المشروع، حيث تقوم بقراءة قصص عبر الزوم لأطفال سجلوا للاستماع للقراءة والتي تقام حسب التواريخ والأيام ضمن الرابط المرفق، لتسجيلكم: Bit.ly/2JVoFql

سمر بشارة مديرة قسم الفعاليات المجتمعية في بنك هبوعليم، قالت :" ابارك هذا الحدث لهذا العام أيضا، فنحن في بنك هبوعليم وخاصة قسم الفعاليات المجتمعية نراعي الظروف الراهنة ونبحث عن بدائل تواكب رؤيا البنك وأهدافه في الفعاليات المجتمعية، ان القراءة غذاء الروح وتساهم في بناء وعي مجتمعي وتعزز ثقافته وتساهم في بناء أجيال على أسس علم وتعلم وثقافات، لهذا ندعم كل عام مشروع " اقرأ تنجح" والذي نظرا لظروف هذا العام انتقل كما حال العلم والتعلم الى الاونلايين، سعداء بالاقبال على الموقع والتسجيل من قبل الاهل، ما يدل على الوعي والتعطش للقراءة، ونتمنى السلامة للجميع".

نبيل توتري، مدير الفعاليات للمجتمع العربي لبنك هبوعليم، قال " هذا المشروع الذي اصبح رياديا في المجتمع العربي ويهدف الى تحقيق التغيير في عادات القراءة ، لم نتنازل عنه هذا العام مع التغييرات، وواكبنا التغييرات أيضا لتحويله الى مكتبة بين يدي الاهل والطلاب للقراءة والاستمتاع كوننا نضعه على سلم الافضليات والأولويات. حيث اننا نرى ان بناء المجتمع بشكل سليم وصحي يتوفر من خلال المطالعة والكتابة واكتساب ثقافة."
وتابع " فخورون بالمشاركة والاقبال الشديد من قبل الاهل على التسجيل وقراءة القصص، فقد لمسنا أيضا اللهفة من قبل الأولاد الذين شاركوا في الاستماع الى قصص تيتا فوزية، ندعوكم للتسجيل والمشاركة بالمطالعة".