كنوز نت - ام الفحم

الافتاء يناشد الأهالي بالاختصار في الأعراس



" المجلس الإسلامي للافتاء يطالب ويناشد الأهالي بالاختصار في الأعراس بسبب الظّروف الحرجة التّي تمر فيها البلاد " 

طالب المجلس الإسلامي للافتاء برئاسة الدكتور مشهور فواز الأهالي بالاختصار في الأعراس والاقتصار على الدائرة المقربة المصغرة وذلك نظراً لما تمر به البلاد من تفاقم وازدياد في عدد الاصابات في فيروس كورونا وذلك على اعتبار أنّ معظم الإصابات في الآونة الأخيرة كان مصدرها الأعراس .

هذا وقد جاء في نصّ البيان ما يلي :

 
أهلنا الكرام: 

تشهد مجتمعاتنا وبلداتنا العربية في الآونة الأخيرة ازدياداً مضاعفاً بعدد المصابين بفيروس كورونا حتى أنّ منهم من لقي حتفه بسبب ذلك سائلين الله تعالى لهم الرّحمة وللبقية بالشفاء العاجل.  

ولعلّ السّبب الرّئيسي الذّي أدّى لهذا التفاقم بعدد الإصابات هو الأعراس الموسعة لما فيها من التقارب والتلاصق والتّقبيل ونحو ذلك من عوامل انتقال الفيروس والعدوى .


نعم ندرك أنّ الحياة لا بدّ أن تستمر ولكن هذا لا يعني أن نستهتر في الأمر ونتهاون ونضع على أعيننا غشاوة ونضرب بتعليمات ونصائح أهل الخبرة والاختصاص عرض الحائط .

فعلى سبيل المثال بدلاً من دعوة المئات للعرس يكفي الاقتصار على دائرة العائلة المصغرة ... ولا حاجة لاقامة ليالي متعددة للعرس بل يكفي الاقتصار على ليلة واحدة ولا داعي للتقبيل والمعانقة ونحو ذلك .

 ولمّا كان الاسلام يسعى للحفاظ على الأنفس ويعتبر ذلك مقصداً ومطلباً شرعياً فإنّه بالمقابل يرفض كلّ ما يعرّض هذا المقصد للخطر أو الضرر ويعتبره استهتاراً محرماً وأنانية مذمومة وأثرة ممقوتة .

لذا امتثالاً لقوله صلّى الله عليه وسلّم : " لا ضرر ولا ضرار " وحرصاً على السّلامة ومن باب الوقاية نناشد كلّ صاحب فرح بأن يغلّب المصلحة العامة على المصلحة الخاصة وأن يقدّر حساسية المرحلة ويقتصر على الدائرة المقربة المصغرة في العرس وأن يكون العرس لليلة واحدة فقط .

 وكلنا أمل ورجاء من الأهالي جميعاً بأن يكونوا على قدر من المسؤولية والانتماء .

كما وأنّه من الجدير بالذكر بأنّ هذه المطالبة والمناشدة تشمل أصحاب الفرح والمدعويين للعرس أو الفرح على حد سواء ذلك أنّه لا مجاملة على حساب مصلحة وسلامة أهلنا .

المجلس الإسلامي للافتاء 
عنهم : د . مشهور فواز رئيس المجلس
الاربعاء 7 محرم 1442 ه / 26.8.2020 م