كنوز نت - كفرياسيف - يوسف جريس شحادة



مكاريوس والمشْي على المياه




مطرانية الروم الكاثوليك _ الجليل _الموقع الرسمي الإعلامي.


نشر الموقع أعلاه تسجيلا لكلام الخوري مكاريوس جريس يوم الأحد 2 آب 2020،سماع وإصغاء للخوري يستحوذ استفسارات كثيرة،فيقول الخوري:" يشبه الواقع الذي نعيشه..تعرّض السفينة للواقع ..التحديات وصعوبات وأوبئة ..وأزواج تنفصل.. ونعيش في عالم فيه خوف واضطراب.. وعندما نضع نظرنا بيوع نخلص... وننظر لمخلص غير يسوع مثل ماديات...".

منذ فجر المسيحية ونعيش باضطراب وأوبئة الطاعون والملاريا والبلهارسيا وهلمّ جرا، والطلاق والانفصال مستشري منذ بدء الخليقة والرياح العاتية التي تضرب بالمسيحية منذ القرن الاوّل وستستمر.

السؤال لماذا لا نسمع شرحا للمقارنة النصّية الإنجيلية المقدّسة؟ من يقرا النص أدناه،يستغرب وكلام الخوري.

أولا على الخوري برأينا لمنع أي التباس بتزوير النص الإنجيلي ان يشرح المكتوب ويفسر لماذا متى اخبر بهذا النمط ولوقا ويوحنا ومرقس مثلا بنمط آخر، ما المانع ان يتمحور الخوري مكاريوس او كل خوري بجملة او أكثر ويفسّرها، الناس اليوم تعرف، ان هناك طلاق وانفصال وان السفينة الكنيسة والكنيسة تتعرض لاضطهاد وأول من اضطهد الكنيسة أغلبية الرئاسة الكنسية والهرطقة خرجت من آباء كنيسة ومن يُبعد الناس في اغلب الرعايا هم أغلبية الخوارنة ولأسباب عديدة.

الآباء وضعوا التقويم لبنة فوق أخرى لأهداف عديدة من أول أيلول "الانذكتي" ونهاية آب، فإذا كل أحد نفس الفحوى والمضمون بكلام الخوري وبألفاظ مختلفة وعبارات مترادفة، فهذا يمثّل حال أغلبية الخوارنة في الرعايا وهجرة الناس منها.

العالم اليوم ليس كما كان قبل عقود، الأغلبية الساحقة من أبناء المخلص في أعلى مستويات العلم والثقافة والعبث بعقولهم ليس بالأمر الهيّن والسهل.

ما يمنع الخوري التحضير والشرح ويقرأ ليشرح للناس؟،ويختم بعبارة عظة للتنبيه والتذكير،أمّا كلّ الكلام وكل احد طحن الفحوى بعبارات تختلف فهذا إعلان إفلاس تفسيري للنص المقدّس.

في القائمة أدناه أبرزنا فتات من كم هائل للشرح والتفسير على الخوري مكاريوس ان يقف ويشرحها للمستمعين الكرام.كذلك أضفنا أسئلة نشكر الخوري مكاريوس ان يتكرم ويشرحها لنا ونشكره لمساعدتِنا لفهم النص.

هل مثلا عبثا تم ذكر الرياح؟والأمواج؟ هل يحدث دوما بالبحيرة أمواجا عاتية؟ هل لو راجعنا التاريخ الجغرافي لبحر الجليل يساعدنا لفهم النص كما يشرح مؤلف كتاب:" مرشد إسرائيل _طبريا " ؟ هل من غاية لذلك؟ ألا يستطيع ان يقول وتأرجحت السفينة ويكتفي بذلك؟ما مصدر الرياح ؟من أين تأتي ولماذا ذكرها؟ لماذا مثلا يوحنا لم يذكر الخيال؟ ومتى انه خيال؟ومرقس ظنوه ويشكك؟ وما معنى السجود في الكتاب المقدّس؟








في الأحد التاسع بعد العنصرة نقرأ إنجيل متى 34 _ 22 :14


+ هل من ميزة لطبريا؟ وصَيْدا والسمك؟
+ في نص متى 34 _ 22 :14 نقرأ عن الزمان،عن أي زمان يتحدّث يسوع ؟
+ "صرف الجموع" هل تشير لأمور ما؟ وكيف الرب يصرف الناس هل يريد ان يعلمنا مثل بعض الخوارنة اليوم؟ولماذا صعد ليصلّي؟ألا يجوز ان يصلّي بأرض منبسطة؟ ألا تجوز الصلاة في كل مكان؟
+ " عند المساء" هل من مغزى لاهوتي لذلك؟ما دلالة المساء في الكتاب المقدّس؟
+ "في وسط البحر" لماذا تم التحديد"الوسط"؟هل يوحنا البشير يحدد البعد؟ لماذا؟
+ " تكدّها الأمواج" هل من دلالات ما؟ هل يخبرنا مرقس او يوحنا ذات الأمر؟
+ " الهزيع " ما المعنى حسب سفر القضاة التوراتي؟ وهل من فرق عند الرومانيون؟ هل من فرق بين التقسيم اليهودي والروماني؟
+ الهزيع الرابع حسب التلمود وخصوصا لفيفة البركات صفحة 2؟
+ " ماشيا على البحر" هل من مقارنة وسفر أيوب؟
+ ماذا تعني السفينة عند اوريجانوس والرياح والأمواج؟
+ هل من علاقة بين هذه المعجزة وسابقتها تكثير الخبز؟
+ " خيالا " هل كانوا سكارى ولم يعرفوا ان يتحققوا من الرب؟لماذا وصفوا الرب خيالا؟
+ " ثقوا" المعنى العقائدي الذي يريد ان يعلّمنا إياه يسوع من اللفظة.
+" أنا هو " هل يوبّخ الرب التلاميذ بهذه العبارة؟


هذه فقط لقسم من النص المقدّس ولو تكرّم علينا الآباء بالشرح الكامل للنص جزيل الشكر لهم.
حبّذا لو الموقع الرسمي الإعلامي لابرشبة عكا ان يتكرّم وينشر للنائب العام الخوري دكتور عبد الياس لنتعلم من شرحه وهو كمدير مدرسة أيضا يجيد طرح الموضوع والشرح الوافي الكافي لعيد التجلي هذا الأسبوع.