كنوز نت - من الصحفي عبدالله عمر


الطبيب التوم ...... نموذج في التضحية والعطاء



كنوز نت - أصر الطبيب الفلسطيني محمود فريد التوم من سكان قطاع غزة، إلى التوجه إلى مدينة رام الله ليساعد زملائه هناك في مواجهة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19". وقال الطبيب التوم في تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي موجها حديثه للشعب الفلسطيني في كل الأماكن:


 "سنواجه فايروس كورونا بصدورنا لأجلكم ولأجل دولتنا الحبيبة فلسطين، لذلك أرجوكم أن تبقوا في بيوتكم". ولقيت تغريدة الطبيب التوم وخطوته استحسان الكثير من رواد ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حيث رأوا في ذلك نموذجا رائعا في وحدة الشعب الفلسطيني في غزة والضفة في محاربة فيروس كورونا. 

ويعد الطبيب الفلسطيني الذي نال شهادته من أوكرانيا قبل سنوات طويلة أحد أعضاء نقابة الأطباء الفلسطينيين وحاصل على المراكز الأولى في الباطنة والداخلية علي مستوى جمهورية أوكرانيا ليعود بعلمه ويخدم أبناء الشعب الفلسطيني في شطري الوطن كما أوصى والده فريد التوم . والجدير بالذكر أن الدكتور محمود التوم رفض العديد من الوظائف في جمهورية أوكرانيا ليعود بعلمه ويخدم أبناء الشعب الفلسطيني.