كنوز نت - المكتب الاعلامي


بعد توجه توما-سليمان، وزارة الصحة توافق على:


 تعيين متحدث باللغة العربية خلفيته المهنية من مجال الطب.


* حملة توعوية في محطات الراديو العربية بعد أن اقتصرت على قنوات التلفزيون.

* تكثيف ترجمة المواد إلى اللغة العربية خصوصًا في التلغرام

قامت النائبة عايدة توما-سليمان (الجبهة، القائمة المشتركة)، أمس الثلاثاء، بارسال رسالة عاجلة موجهة لمدير عام وزارة الصحة، موشيه بار سيمانطوف، تتضمن ثلاثة مطالب أساسية في صلبها تحسين وصول المعلومات والمواد التوعوية للمجتمع العربي.

وفي مكالمة هاتفية أجريت اليوم بين توما-سليمان ومدير عام وزارة الصحة أكد فيها سيمانطوف الموافقة على ثلاثة نقاط أساسية تعني المجتمع العربي بشكل خاص:


١) تعيين متحدث باللغة العربية خلفيته المهنية من مجال الطب ويستطيع إيصال المعلومات الصحية بشكل مهني للجمهور العربي ويشارك في كل المؤتمرات الصحفية التي تعقدها وزارة الصحة.

٢) الموافقة على المباشرة في نشر الحملات التوعوية في اذاعات الراديو العربية بعد أن اقتصرت تحضيرا المشروع التوعوي الذي تباشر له وزارة الصحة على قنوات التلفزيون.

٣) تكثيف ترجمة المواد للغة العربية في موقع الوزارة ووسائل التواصل الاجتماعي خاصةً في التلغرام.

وجاء ذلك بعد أن أشارت توما-سليمان إلى هذه النقاط وأكدت على أنه حدث تقدم في الأيام الأخيرة بآلية إيصال المعلومات للجمهور العربي وخاصةً في ترجمة المواد، إلا أن ذلك غير كافي وبحاجة لحتلنة مستمرة حتى تصل جميع المعلومات بشكل دائم للمواطنين العرب وموازاةً مع المواطنين اليهود.

وفي تعقيبها على ذلك قالت توما-سليمان:" نعمل في هذه الأيام بشكل مستمر أمام الوزارات المختلفة لانتزاع الحقوق الأساسية، لا شك أننا نتواجد في حالة طوارئ استثنائية، ولكن هذا لا يعني أن تهمل الدولة مواطنيها".

كما أكدت توما-سليمان إلى ان القائمة المشتركة بكل نوابها الذين يعملون كخلية نحل في هذه الأيام هي العنوان الأول والمركزي للمواطنين العرب في البلاد.