كنوز نت - ام الفحم

المجلس الإسلامي للافتاء يناشد الأهالي بعدم فتح بيوت عزاء


المجلس الإسلامي للافتاء يناشد الأهالي بعدم فتح بيوت عزاء والاكتفاء بصلاة الجنازة والتعزية الكلامية على المقبرة بدون مصافحة .

وبالوقت نفسه ونحن نعزّي أهل كل فاقد ومصاب نطلب من الأهالي التماس العذر لكل من تغيب عن واجب العزاء ؛ ونوصي بالتعزية عبر الاتصالات الهاتفية .

فإنّه إذا كان من السّنة كما نصّ فقهاؤنا أن يقال في المطر والريح الشديد وغيرها من الظروف والأحوال العامة التي قد يتأذى بسببها الشّخص بالذهاب للمسجد " الصّلاة في البيوت " .


 فمن باب أولى أن يقال مثل ذلك في بيوت العزاء وجميع التجمعات .

- كما ونوصي أن تكون صلاة الجنازة مختصرة قدر الامكان ؛ فقد نصّ جمهور الفقهاء أنّ الجماعة ليست شرطاً لصحة صلاة الجنازة ؛ ومن تغيب فإنه بإمكانه أداء صلاة الجنازة لوحده في بيته عند الشّافعية وذلك لوجود العذر . ( انظر : نهاية المحتاج وحاشية الشّبراملسي عليه ، 2/485 ) 


والله تعالى أعلم 

* اللّهم يا لطيف الطف بنا فيما جرت به المقادير. 

المجلس الإسلامي للافتاء 

عنهم : د . مشهور فواز رئيس المجلس 

الثلاثاء 22 رجب 1441 ه 
17.3.2020 م