كنوز نت - المكتب الاعلامي



توما سليمان:" صوتوا للقائمة المشتركة لكي نحصل على قوة وازنة جماعية قادرة على التأثير وتغيير واقعنا"



شاركت النائبة عايدة توما – سليمان (الجبهة – القائمة المشتركة) صباح اليوم السبت في لقاء "ثقافة صباحية" في المركز الجماهيري في مدينة باقة الغربية بمشاركة العشرات من الجمهور العربي واليهودي، محاورةً إياها الإعلامية تاليا لفين.


وأكدت النائبة توما – سليمان أن الجميع اليوم يفهم بأننا أقوى من الماضي، لدينا أطباء، محاضرو جامعات، قضاة، والعديد من المثقفات والمثقفين. ولكن يبقى علينا تحويل هذه الإنجازات الفردية لقوى سياسية قادرة على التأثير في الساحة السياسية الإسرائيلية، وذلك يتطلب الذهاب لصناديق الاقتراع بكميات كبيرة وعندها باستطاعتنا ليس فقط التأثير، وإنما اسقاط الحكومة اليمينية العنصرية التي تهمشنا وتتعامل معنا كمواطني درجة ثانية.

وحول قضية العنف والاجرام المستشري في المجتمع العربي عقبت توما سليمان:" عملنا على هذا الموضوع بشكل مستمر خلال كل فترة تواجدنا في الكنيست، حاولنا تمرير قوانين، تقديم مقترحات عمل ولكن كل ذلك لم يكن مهمًا بالنسبة للحكومة اليمينية المتطرفة التي لا ترانا كمواطنين متساوين في هذه الدولة". وأضافت:" تطبيق القانون هي مسؤولية السلطة التنفيذية وأجهزة الشرطة التي تتقاعس في معالجة آفة العنف في المجتمع العربي بأوامر من وزير الأمن الداخلي، جلعاد أردان، الذي لا يرى بأن أمن الشاب العربي أمر يقع على مسؤوليته".

وتابعت توما – سليمان:" نحن في القائمة المشتركة نمثل الجمهور العربي داخل إسرائيل وكل القوى الديمقراطية، ومن ذلك يرتجف نتنياهو الذي وصل الحد معه للانضمام للكهانيين بالتماسهم للمحكمة العليا لتغيير قرار لجنة الانتخابات بالسماح للقائمة المشتركة في خوض انتخابات الكنيست، ويطبق نظامه الأبارتهايدي حتى في أروقة الكنيست".

وأضافت:" المجتمع العربي يحتوي على قرابة مليون شخص صاحب حق الاقتراع، وهذا الأمر تعرفه جيدًا الأحزاب الصهيونية، لذلك تحاول الدخول للقرى والمدن العربية لتشتيت أصواتنا وبالتالي عدم التأثير. نحن نقول، صوتوا للقائمة المشتركة لكي نحصل على قوة وازنة جماعية قادرة على التأثير وتغيير الواقع الموجود المسيطر عليه من قبل اليمين".

بعد ذلك قامت النائبة عايدة توما سليمان برفقة نشطاء القائمة المشتركة بجولة على المطاعم والمحلات التجارية في مدينة باقة الغربية، وأجابت على أسئلة المواطنين الذين استقبلوا النائبة ونشطاء القائمة بحفاوة، كما عبروا عن التفافهم الواسع حول ممثلي القائمة المشتركة.