كنوز نت - المشتركة


تعقيب توما-سليمان على الجريمة صباح اليوم في نوف هجليل: 


كنوز نت - في تعقيب على جريمة قتل شابة في ربيع عمرها من سكان نوف هجليل على يد زوجها الذي اتصل بالشرطة وأبلغهم أنه قام بقتل زوجته، قالت النائبة عايدة توما-سليمان، رئيسة اللجنة البرلمانية للنهوض بمكانة المرأة:" استيقظنا اليوم على خبر جريمة مروعة ضحيتها شابة في ربيع عمرها حامل بشهرها الخامس وأم لطفل يبلغ ثلاث سنوات. مثلها مثل كل النساء ضحايا العنف، فقدت حياتها لأنها إمرأة في مجتمع تتشابك فيه سياسات التمييز العنصري للسلطات مع الذكورية والاهمال فتكون هذه النتيجة". 

وأضافت توما-سليمان:" هذه الشابة هي الضحية العربية الأولى لجرائم العنف ضد النساء هذا العام في اسرائيل، وانا متأكدة ان أحلامها كانت تتجاوز هذا اللقب البشع وطموحاتها كانت حياة آمنة وسعيدة. 


وأضافت توما- سليمان: في العام الماضي أكثر من ٦٠% من النساء ضحايا القتل في الدولة هن نساء عربيات، وهذه النسبة تفوق بكثير نسبتنا العامة في المجتمع مما يضعنا في موضع تساؤل ومصارحة للذات حول المسؤولية التي تقع على عاتقنا كمجتمع لمنع تكرار هذه الجرائم".

واختتمت توما-سليمان:" بيننا يعيش نساء يعانين يوميًا بصمت، أدعوهن للخروج عن صمتهن والبوح بوضعهن، من حقكن طلب الحماية والدعم لكي لا تتكرر هذه المصائب".