كنوز نت - المشتركة

  • بمبادرة النائب أبو شحادة: إطلاق اللوبي من أجل تحقيق المساواة في "المدن المختلطة"

بمبادرة سامي أبو شحادة، النائب عن التجمّع الوطني الديمقراطيّ في القائمة المشتركة، تم اليوم الاثنين، إطلاق اللوبي من أجل تحقيق المساواة في مدن الساحل الفلسطيني التاريخية يافا عكا واللد والرملة وحيفا، بما يشمل المدن التي يعيش فيها المواطنين العرب واليهود مثل نوف هجاليل وترشيحا.

عقدت الجلسة في الكنيست برئاسة مشتركة مع النائبة نعاما لزيمي وبحضور نواب القائمة المشتركة، وعدد من مؤسسات العمل الأهلي والجمعيات التي تعنى بشؤون هذه المدن وتعمل على مشاريع فيها، كما وعدد من أعضاء البلديات والنشطاء والمهنيين في "المدن المختلطة".


قال النائب أبو شحادة:" أهلنا الذين يعيشون في "المدن المختلطة" يعانون من تمييز مضاعف، فهناك تمييز موجه من قبل الحكومة والمؤسسات وايضًا من قبل البلديات التي تدير هذه البلدات، وبهذا فالفروقات بين المجتمع العربي واليهودي في هذه المدن أكبر من أي حالة تمييز أخرى في البلاد".

وأضاف أبو شحادة: "من خلال هذا اللوبي نسعى لبناء ائتلاف جدي يتشكل من مؤسسات العمل الأهلي وأعضاء وعضوات كنيست وممثلين عن هذه المدن للضغط باتجاه تحصيل حقوقنا والعمل بشكل جدي ومهني نحو تحقيق المساواة التامة وتقليص الفجوات وانهاء حالة التمييز المستمر".

وأنهى أبو شحادة:" مستمرون بالعمل وبذل كل مجهود وطرق كل باب حتى تحصيل حقوقنا وفضح كافة سياسات التمييز والعنصريّة التي يعاني منها مجتمعنا العربي، بالذات مواطنو المدن المختلطة الذين يعانون الأمرين".