كنوز نت - المشتركة


  • النائب أبو شحادة يلتقي وزيريّ الداخلية والتعليم العالي في المملكة الأردنية لمتابعة قضايا الطلاب

كنوز نت - التقى النائب عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، سامي أبو شحادة، صباح أمس الإثنين، في العاصمة الأردنيّة، عمّان، وزير التعليم العالي، د. وجيه موسى عويس، ووزير الداخلية، مازن الفرايه، بهدف تذليل الصعوبات أمام طلاب الداخل الذين يدرسون في الجامعات الأردنية، على رأسها زيادة ساعات عمل معبر الشيخ حسين الذي يمر من خلاله المواطنون العرب إلى الأردن، والذي تم تقليص ساعات عمله بسبب جائحة كورونا وإغلاقه أيام الجمعة والسبت، ما يصعّب على كثير من الطلاب، بالذات طلاب الألقاب المتقدمة الذين يتعلمون أيام نهاية الأسبوع.

كما طرح أبو شحادة القضايا العالقة من قبل الجامعات الأردنية في ما يتعلق بالاعتراف بالشهادات من قبل الوزارات الإسرائيليّة. وأكّد وزير التعليم العالي على استعداده للتعاون الكامل لإزالة كافة المعيقات أمام طلاب الداخل، وأنّه لم ولن يتوانى عن تقديم أيّة مساعدة في سبيل حلّ هذه الإشكاليات، لما في ذلك من مصلحة للطلاب العرب في الداخل.

ونظر وزير الداخلية بإيجابية لمطالب أبو شحادة، وأكّد أنّ كل ما يتعلق بتسهيل إجراءات العبور لطلاب الداخل العابرين عن طريق جسر الشيخ حسين سيتم حلّها، وأنّ المملكة الأردنية على استعداد كامل لزيادة ساعة عمل المعبر وتوسيع أيام العمل لتكون في أيام الجمعة والسبت أيضًا.

وقال النائب أبو شحادة "هناك الآلاف من طلابنا الذين يدرسون في الجامعات الأردنية في مختلف التخصصات والمواضيع، وأمامهم العديد من التحدّيات والصعوبات، بالذات في كل ما يتعلق بإجراءات الدخول للأردن بعد تغييرات ساعات العمل في المعبر في ظل كورونا وقضايا تقنية تتعلق بالتعليم الوجاهي في الجامعات وبعض الوثائق من قبل الجامعات ووزارة التعليم العالي، التي لها أن تحل إشكالية الاعتراف بالشهادات للطلاب من قبل مجلس التعليم العالي في البلاد".

وأضاف أبو شحادة "عقدنا الجلسات مع وزيري التعليم العالي والداخلية لأن قضايا طلابنا مهمة وتعنينا ونحن مستعدون لحملها إلى كل مكان وحلّ الإشكاليات لضمان نجاح هؤلاء الطلاب والتسهيل عليهم في مسيرتهم العلمية والتعليمية".

وأنهى أبو شحادة "سنستمرّ في التواصل مع الإخوة في الهيئات المعنية والوزارات المختلفة للمملكة الأردنية بهدف تذليل الصعوبات امام أهلنا في كافة القضايا، وعلى رأسها قضايا التعليم والحج والعمرة والسياحة، ونثمن عاليًا التعاون التام من قبل الإخوة في الأردن واستعدادهم للتعاون والعمل معنا في كل ما تقدمنا به".