كنوز نت - المشتركة


توما-سليمان : هذه الحكومة تحرس الحلم الصهيوني جيدًا


توما-سليمان توجه خطابها لأحزاب اليمين في المعارضة: لا تقلقوا فهذه الحكومة تحرس الحلم الصهيوني جيدًا

كنوز نت - في خطابها أمام الهيئة العامة للكنيست اليوم الاثنين، توجهت النائبة عايدة توما-سليمان (القائمة المشتركة)، لأحزاب اليمين في المعارضة، ودعتهم بسخرية للاطمئنان وعدم القلق من "حكومة التغيير"، فهي تقوم بالعمل "الدؤوب" لتحقيق الحلم الصهيوني وهي ليست أقل يمينية من سابقاتها ولا أقل اصرارًا على تعميق الاحتلال من كل حكومات نتنياهو.
واقتبست النائبة توما سليمان النائب عن حزب ميرتس ، موسي راز، الذي قال في رد على الليكودي يوآف كيش: نعم هذه حكومة يمينا ، وهي حكومة يمين ، ولكنها واضحة ".

كما قامت توما-سليمان بسرد ممارسات هذه الحكومة على مستوى القضية الفلسطينية والتي تجعلها اكثر يمينية من سابقتها:

- ادراج ستة منظمات حقوقية فلسطينية على قائمة الارهاب لتلصق تهمة "الارهابي" على كل من يناهض الاحتلال، وهو التوجه الذي انتهجه في حينه نتنياهو ويكمله بينيت.
- ارتفاع حالات الاعتداءات من قبل المستوطنين على السكان الفلسطينيين بحماية من الجيش والتي كان أخرها حادثة حديقة الاطفال في بلدة سوسيا، حيث اقتحم المستوطنون الحديقة مثيرين الفزع برعاية الجيش .
-ارتفاع بنسبة ٦٠ بالمئة باعتداءات المستوطنين خلال موسم قطف الزيتون عن العام الماضي .
- التخطيط لبناء ٣٠٠٠ وحدة سكنية في مناطق الضفة الغربية وتعميق الاستيطان.
- معارضة اقامة القنصلية الامريكية لفلسطين في القدس الشرقية، استمرارا للتعميق الاحتلال في القدس الشرقية.

واختتمت توما-سليمان خطابها مؤكدة على أن هذه الحكومة ليست فقط عشر درجات لليمين، إنما خمسين درجة على جميع المستويات وتأخذ شرعيتها من ميرتس والموحدة ، وأضافت لقد نجحت هذه الحكومة بما لم تنجح به حكومة نتنياهو وهو تحييد ميرتس والموحدة في النضال ضد الاحتلال وصمتهم إزاء ما يجري يجعلهم شركاء .