كنوز نت - 

  • بخطوات حثيثة يمضي اتّحاد الكرمل 48 نحو المؤتمر الثّقافيّ في مجد الكروم السّبت القادم



كنوز نت - جاءنا من النّاطق الرّسميّ للاتّحاد العامّ للأدباء الفلسطينيّين – الكرمل 48، الشّاعر علي هيبي: بضعة أيّام فقط تفصلنا عن صباح السّبت الموافق لِ 16/10/2021، موعد انعقاد المؤتمر الثّقافيّ الثّاني في قاعة المركز الثّقافيّ في قرية مجد الكروم الجليليّة، وقد تحوّل أعضاء الاتّحاد بمجموعهم وأعضاء الأمانة العامّة وأعضاء الطّاقم التّنفيذيّ واللّجنة التحضيريّة ولجنة التّحضير الّتي أسّسها لهذا الغرض مجلس مجد الكروم المحلّيّ وطاقم المكتبة العامّة، تحوّلوا جميعًا إلى خليّة نحل تعمل لهدف عظيم واحد، هو إنجاح المؤتمر الثّقافيّ الثّاني، وذلك بتوزيع الدّعوات وبرنامج المؤتمر في القرى والمدن بشكل مباشر وبوسائل الاتّصال المختلفة وشبكات التّواصل الإلكترونيّة، وكذلك بتجنيد أعضاء الاتّحاد لحضور المؤتمر وتجنيد الجمهور العامّ للمشاركة في أعماله وفعاليّاته، وكذلك تجنيد الأهالي من قرى الشّاغور وقرى الجليل ومدنه ومن سائر مدننا وقرانا العربيّة، وبخاصّة المعاهد التّعليميّة بطلّابها ومعلّميها وإداراتها.



وقد نشط كثير من أعضاء قيادة الاتّحاد في وسائل الإعلام ليتكلّموا إلى الجمهور العربيّ عن المؤتمر وأهدافه ومضامينه ورسائله الأدبيّة والتّثقيفيّة والوطنيّة، فقد التقت راديو "الشّمس" بالأمين العامّ للاتّحاد الكاتب سعيد نفّاع وبالرّئيس الأكاديميّ للمؤتمر د. رياض كامل وبالرّئيس التّنظيميّ للمؤتمر الكاتب مصطفى عبد الفتّاح، وقد تكلّموا جميعًا عن أهمّيّة انعقاد هذه المؤتمرات من النّاحية الأدبيّة من ناحية المضامين والأهداف، خاصّة وأنّه ينعقد تحت عنوان "الأدب الفلسطينيّ بين الإبداع والتّنظير والنّقد"، وسيكون في صلبه مجموعة من المحاضرات القيّمة لنخبة من نقّادنا الأكاديميّين على مدى نهار كامل، وشكر جميعهم رئيس المجلس المحلّيّ في مجد الكروم السّيّد سليم صليبي على استضافته ورعايته للمؤتمر.


هذا وكان النّاطق الرّسميّ للاتّحاد العامّ قد أجرى اتصالات كثيرة مع وسائل الإعلام من أجل تجنيدها لتغطيّة وقائع المؤتمر الثّقافيّ إعلاميًّا، كي تصل مضامينه العميقة والمفيدة ورسالته التّثقيفيّة والوطنيّة لأوسع الشّرائح اجتماعيّة، وبخاصّة الطّلّاب في المدارس والجامعات. ومن أبرز هذه الوسائل: تلفزيون "هلا" في الطّيّبة وتلفزيون "مساواة" في النّاصرة وتلفزيون "نبتون" في سخنين، وتلفزيون "الميادين" من خلال مراسلته في منطقتنا الإعلاميّة هناء محاميد، وبعدد كبير من الجرائد والمواقع.