كنوز نت - من امال عطيه جبران.




افتتاح البيت الفلسطيني في سان ديغو



كنوز نت -  امال عطيه جبران - في الزمن الذي يرفع فيه العلم الإسرائيلي في بعض العواصم العربية، تقوم الجالية العربية الأمريكية في حدائق "بالبوا" في مدينة سان ديغو برفع العلم الفلسطيني. يشار الى ات الافتتاح الرسمي لبيت فلسطين هو الأول عربيًا من بين 30 بيتًا من جاليات شعوب الأرض.  نرفع وباعتزاز وفرح عاليًا شامخًا العلم الفلسطيني خلال النشيد الوطني "فدائي فدائي" وسيبقى منتصب القامة شامخًا عاليًا إلى جانب بيوت الجاليات الأخرى.

اتت شهود كبيرة لتشهد الافتتاح من المدينة وخارجها ومن ولايات أخرى من فلسطينيين ومتضامنين مع فلسطين ومن أديان مختلفة. كلنا معا عيون تنهمر منها الدموع والقلب يرقص ابتهاجًا لرفع العلم وإطلاق اليمام الأبيض ليطيرعاليًا فوق رؤوسنا ويحلق بعيدًا في السماء حرًا طليقًا.

وقالت ابنة الجالية امال جبران "أنا أعتز وأفتخر بالجالية الفلسطينية العربية الأمريكية..وأشعر أننا أسرة واحدة. لقد بدأت فكرة تأسيس البيت الفلسطيني قبل 20 عامًا  باجتماعات وأفكار تدفعها عزيمة وإصرار لتحقيق الهدف السامي، وقد بذل الكثير من الجهود كالعمل التطوعي وحملة التبرعات والنشاطات الثقافية والتراثية والفنية.

وعلى سبيل المثال: فقد قمت بإلقاء محاضرة عن التراث الفلسطيني من طعام وموسيقى وفن إضافة إلى الحديث عن الأطباء والكتاب والمعلمين..كانت  محاضرتي أمام مندوبين من البيوت والجاليات الأخرى. 

سألني أحدهم: أين ولدتِ؟ فأجبتها: في حيفا .
اجابني: حيفا في إسرائيل.
اجبته: والداي رحمهما الله ولدا في فلسطين قبل قيام دولة إسرائيل.

طيلة 20 عامًا عملنا على أن يحتوي البيت على شتى المجالات ومعنا أساتذة تاريخ بهدف إيصال الثقافة الفلسطينية للأجيال الشابة والصاعدة لتعميق الوعي في انتمائها إلى جذورهاالتاريخية والحضارية. وكانت لنا نشاطات في الفنون الشعبية كالدبكة حيث شارك الشبان في الدبكة الفلسطينية مما أثارفي نفوسهم الحماس والمحبة للتطوع والمساعدة في الاحتفالات القادمة. 

متابعي موقع كنوز نت يمكنكم متابعتنا على الفيس بوك على الرابط : 


ومن بين الجماهير التي جاءت للافتتاح القسيس أبو شاكر، وهو قسيس أمريكي اسمه دكتور RAY Register ​الذي علم في سنوات الستينات في مدرسة مار يوحنا- حيفا. كما أن أولاده تعلموا هناك. ثم انتقل ليعيش في الناصرة. وكان صديق المرحوم الأستاذ الفاضل فريد وجدي الطبري. كما قام بتأليف كتاب عن الدين المسيحي والإسلامي.

وشكرت الجالية لجنة رفع العلم..وعريفة الافتتاح الأخت سوزان حميدة (الأصل المزرعة الشرقية- القدس)
مدير اللجنة- الأخ المهندس تيسير عودة (الناصرة).
رفع العلم: الأخ إبراهيم دايي- رجل الأعمال (يافا)
الشكر الجزيل للمهندس المعماري الأخ كارم حمص (غزة) والأخ عدنان صالح- رجل الأعمال وممثل لجنة بناء البيت  ( ابو ديس). و إلى جميع الشباب والشابات المتطوعين الذين عملوا بإخلاص لإنجاح الافتتاح. 


وستستضيف الجالية الفلسطينية والعربية بمنطقة لوس انجلس وسانت دييغو الاسبوع القادم مؤتمر الجمعية العربية لمكافحة التمييز وفد من جمعية اصدقاء مركز مساواة في الولايات المتحدة بهدف توطيد العلاقات بين اعضاء الجالية من مناطق مختلفة في الولايات المتحدة.