كنوز نت - البعنة

  • استمرارًا لجولة الموحدة على السلطات المحلية العربية: 

منصور عباس وإيمان خطيب ياسين بزيارة لمجلس البعنة


استمرارًا لجولة الزيارات الميدانية التي تقوم بها القائمة العربية الموحدة للسلطات المحلية العربية في هذه الفترة، قام النائبان عن الموحدة منصور عباس وإيمان خطيب ياسين، وإبراهيم حجازي أمين عام الموحدة، أمس الخميس، بزيارة عمل لمجلس البعنة المحلي، للتباحث في أبرز وأهم قضايا واحتياجات البلدة، التقوا خلالها برئيس المجلس السيد علي خليل، والقائم بأعماله السيد محمد ماضي بكري، ونوابه السيد إبراهيم تيتي وحنا خازن ومصطفى حصارمة، وأعضاء المجلس: محيي عابد وفداء عابد، ورؤساء الأقسام والطاقم المهني، وبمشاركة مركز الموحدة في البعنة حسن بكري.


مع بداية الاجتماع، رحّب رئيس المجلس بوفد الموحدة وأثنى على نهج الموحدة الواقعي والمؤثر لما فيه مصلحة مجتمعنا العربي، ثم استعرض أمامهم، هو والإدارة والطاقم المهني والمستشار التخطيطي البروفيسور راسم خمايسي، الخطة الاستراتيجية والشاملة للبلدة، وسلّطوا الضوء على مشكلة السكن والحاجة لتسريع إقرار الخرائط ورصد الميزانيات اللازمة من أجل توفير قسائم وشقق بناء جديدة للأزواج الشابة، ولتطوير البنى التحتية وغيرها من المشاريع والمواضيع.

وأكد النائبان منصور عباس وإيمان خطيب ياسين على أن الموحدة تقوم في هذه الآونة بجولة واسعة على السلطات المحلية العربية لرصد احتياجات البلدات العربية من أجل استثمار الخطة الخمسية الجديدة وميزانيات التطوير، والتي نجحت الموحدة بتحصيلها عبر الاتفاق الائتلافي لما فيه صالح السلطات المحلية والأهالي في مجتمعنا العربي.