كنوز نت - بيت لحم - من تميم ابو خيط

الجيش الاسرائيلي  يعتدي على مسيرة الحرية ويعتقل 8 نشطاء 



قامت قوات من الجيش الإسرائيلي بالاعتداء على مسيرة الحرية واعتقال ثماني نشطاء قرب حاجز النفق الفاصل بين بيت لحم والقدس. 
  • وكان من بين الحضور عضوي الكنيست موشي راز وعوفر كسيف. 
قام بتنظيم المسيرة كل من حركة مناضلون من اجل السلام وتحالف "لنقف معا" تحت شعار" أوقفوا الحرب على غزة – لا لتهجير الشيخ جراح". 

حاول النشطاء البدء بالمسيرة على دوار حوسان والوصول لحاجز النفق عندما قام جنود الاحتلال بالاعتداء عليهم واعتقال أحد النشطاء بعد اعلان المنطقة منطقة عسكرية مغلقة.


قام المنظمون بتحويل نقطة الانطلاق الى منطقة حاجز النفق حيث رددوا شعارات مناهضة للاحتلال والعنف الناتج عنه وأيضا عنصرية الاحتلال ضد الانسان الفلسطيني. 

خلال المسيرة قام جنود الاحتلال بالاعتداء بالضرب على عدد من المشاركين من ضمنهم عضو الكنيست عوفر كسيف واعتقال سبعة من المشاركين. 

 تحدث عضو الكنيست عوفر كسيف للمشاركين وقال" هذه الاحتلال العنصري يجب ان يزول لكي يمكننا العيش بسلام وامان" وقال عضو الكنيست موشي راز " الحرب على غزة توقفت ولكن الاحتلال لم ينتهي."  

بدوره قال جميل قصاص، المدير الفلسطيني لمقاتلون من اجل السلام " تصرف الاحتلال هو تطبيق واضح لسياسة الفصل العنصري تجاه الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين."