كنوز نت - الموحدة

الحركة الإسلامية والموحدة: ندين الانتهاك لحرمة المسجد الأقصى


الحركة الإسلامية والموحدة: ندين الانتهاك لحرمة المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين ونشيد بوقفة أهلنا المشرفة وندعو الحكومة لسحب قواتها ومنع اقتحامات المتطرفين

أصدرت الحركة الإسلامية والقائمة العربية الموحدة بيانًا أدانت فيه الاعتداءات اليوم على المسجد الأقصى المبارك وعلى المصلين، وانتهاك حرمته من خلال الاقتحامات الواسعة صباح اليوم واستخدام العيارات المطاطية وقنابل الغاز وغيرها، مما أدى لإصابة مئات المصلين الآمنين في المسجد الأقصى.

واستنكرت الحركة الإسلامية والقائمة العربية الموحدة محاولات المتطرفين اقتحام المسجد الأقصى المبارك اليوم على الرغم من إعلان الشرطة أنها لن تسمح لهم باقتحام ساحات المسجد.
وحذرت الحركة الإسلامية والقائمة العربية الموحدة من أي تغيير في قرار المنع أعلاه، تحت ضغط الجهات المتطرفة التي تسعى لفرض واقع جديد في المسجد الأقصى المبارك الذي هو حق خالص للمسلمين وليس لغيرهم فيه أي حق.


تأتي هذه الأحداث أيضًا في تزامن مع مخططات استيطانية لتهجير أهلنا من بيوتهم في الشيخ جراح في القدس، والتي يعمل نوابنا بكل إمكانياتهم لوقف هذه المخططات وتثبيت ملكية الأهل في بيوتهم.

الحركة الإسلامية والقائمة العربية الموحدة ونوابها تدعو الحكومة الإسرائيلية إلى سحب فوري لقوات الشرطة من داخل المسجد الأقصى المبارك، وإلى الإفراج الفوري عن المعتقلين، وإلى وقف هذه الاقتحامات المتكررة لقواتها والتي تنتهك حرمة المسجد وتصيب مئات المصلين إصابات بالغة. كما وتدعو إلى وقف كامل ودائم لاقتحامات المستوطنين المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك.

كما تدين الحركة الإسلامية والموحدة اعتداءات الشرطة على المظاهرات السلمية التي خرج فيها أهلنا في الناصرة وحيفا للتعبير عن رفضهم لممارسات الاحتلال في المسجد الأقصى والشيخ جراح، وتدعو أبناء مجتمعنا للاستمرار في هذه التظاهرات في مختلف بلداتنا العربية والتي تؤكد صدق انتماء شعبنا لقضيته وعدم مساومته على أوقافه ومقدساته وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك.

الحركة الإسلامية ستستمر برفد المسجد الأقصى المبارك بالمصلين والمرابطين بشكل يومي، حماية لحقنا الإسلامي الخالص في المسجد وتثبيتًا ودعمًا لأهلنا المقدسيين فيه.

اللهم احفظ المسجد الأقصى من كل سوء واحفظ أهلنا في القدس الشريف.