كنوز نت - خلود

"إعلام": مساعي التضييق على المقدسيين تطال الصحافيين


ارسل مركز "إعلام" رسالة إلى قائد الشرطة في منطقة القدس رسالة موضحًا له دور وأهمية الصحافة في الميدان، حيث تأتي هذه الرسالة في أعقاب الأعتداءات التي تعرّض لها الزملاء الصحافيين أمس مساءً من قبل أفراد الشرطة أثناء تغطية الأحداث في الشيخ جراح ومحاولات اقتلاع السكان المقدسيين من أماكن سكناهم. 

وكان قد تعرّض الزميل الصحافي حسن شعلان إلى الإعتداء، أثناء تغطية الأحداث، مما أضطره إلى الحصول على علاج طبي، كما وسجلت عدد من حالات الإعتداء وعرقلة عمل الصحافيين. 


وأكد "إعلام" في رسالته أنّ الشرطة لا زالت تتعامل مع الطواقم الصحافيّة في الميدان بعدائية تهدف إلى منعهم من نقل الحقيقة والواقع إلى العالم. 

وأوضح "إعلام" أنّ هذا النهج مؤشر على أنّ سياسة الشرطة تجاه المقدسيين تطال أبناء مجتمعهم الصحافيين، رغم الحقوق المكفولة لهم اثناء عملهم الميدانيّ. 

وشدد "إعلام" على ضرورة زيادة وتيرة التغطية الإعلامية لقضايا القدس عامة، وقضية البيوت المهددة بالإخلاء في الشيخ جراح خاصةً، مع العمل على أنسنة القضية من باب المهنية الإعلامية وايضًا الإنحاز إلى المستضعفين.