كنوز نت - رهط

رهط : مقتل الشاب رمضان ابو الطيف بجريمة اطلاق نار


توفي الشاب رمضان أبو لطيف (20 عاما) من مدينة رهط، متأثرا بجروحه الخطيرة إثر تعرضه لجريمة إطلاق نار في حارة 13 فجر اليوم، الأحد.

وأقر الطاقم الطبي في مستشفى "سوروكا" في بئر السبع، وفاة الشاب بعد فشل كافة محاولات إنقاذ حياته.

وكان الضحية قد تعرض لجريمة إطلاق نار خلال تواجده داخل مركبة، ما أسفر عن إصابته بجروح حرجة توفي على إثرها في المستشفى.


كنوز نت -اصدرت اللجنة الشعبية في مدينة رهط بيانا  جاء فيه : "تدعو اللجنة الشعبية في مدينة رهط الى ضبط النفس بين العائلات المتخاصمة، وذلك بعد ان كان ضحية الامس الشاب رمضان ابو الطيف رحمه الله واسكنه الجنان .

كما وتؤكد اللجنة ان العنف وحالات القتل التي ظهرت في بلداننا ومدننا العربية ما هي الا موجة وظاهرة غريبة ومستهجنة، ولا يمكن ان تستمر الحياة في ضلها وتحت سطوتها، ومن هذا المنطلق تحمل اللجنة الشعبية الشرطة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة على السماح للشباب العرب بحيازة السلاح والمتاجرة بالسلاح وانتشاره بينهم حتى يقتلوا بعضهم البعض، وهي تنظر اليهم وتعد القتلى من بينهم.

رحم الله المغدور رمضان ابو الطيف، واسكنه الجنان، ونسأل الله الصبر والسلوان لأهله وذويه، وان يربط على قلوب والديه". إلى هنا نص بيان اللجنة الشعبية في رهط.




  • بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي:

الشرطة تحقق في شبهات لمحاولة قتل في رهط


تلقى مركز الشرطة 100 حوالي الساعة 1:55 فجراً، بلاغ حول حادثة إطلاق نار نحو مركبة وإصابة شخص في الحي رقم 13 في مدينة رهط.

أسفرت الحادثة عن اصابة احد سكان المكان البالغ 20 عامًا بجروح حرجة وتم نقله إلى المستشفى (وفق مصادر طبية).

سارع افراد الشرطة بالوصول إلى مكان الحادث وبدأوا في جمع الأدلة والبينات من مسرح الجريمة.

بعد الانتهاء من جلسة اولية لتقييم الوضع التي أجراها قائد مديرية النقب، العميد يائير هاتزروني، في مكان الحادث القيت مهمة التحقيق على عاتق الوحدة المركزية للتحقيق مديرية النقب.

مرفق صور - شعبة الاعلام