كنوز نت - المشتركة


  • حكومة نتنياهو تمنع المصلين من أداء صلاة الفجر في المسجد الأقصى وتسمح لقطعان المستوطنين باقتحامه

عودة: "نتنياهو هو المسؤول عن انتهاك حرمة الأقصى


عودة: أحمل نتنياهو المسؤولية على إشعال الوضع


أرسل النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة رسالة مستعجلة لرئيس الوزاراء بنيامين نتنياهو مطالبًا اياه بإلغاء أوامر منع المصلّين الدخول وتأدية صلاة الفجر في المسجد الأقصى وعدم التضييق على المصلين من خلال تعامل الشرطة المهين لهم أثناء دخولهم لباحات المسجد الأقصى.
هذا بينما يسمح جيش الاحتلال باقتحام قطعان المستوطنين المسجد الأقصى وانتهاك حرمته خاصةً بشهر رمضان الفضيل. 


أكد عودة انه قد وصل مكتبه البرلماني عدة توجهات من مُصلين عرقلت الشرطة دخولهم الى المسجد الأقصى وتفتيشهم ومحاولة اذلالهم، كما وتحاول منعهم من الصلاة في مسجد الأقصى بشكل عام ومن صلاة الفجر بشكل خاص. 

وشدّد عودة على أن هذه الشرطة هي جسم محتلّ يستخدمه نتنياهو لتطبيق سياسته العنصرية ضد كل ما هو عربي ولإشعال الشارع المقدسي في الشهر الكريم. 

واختتم عودة رسالته عن أهمية الصلاة لدى المسلمين وبالذات بالشهر الفضيل ومنعهم هو أمر خطير ويؤدي لإشعال المشاكل في هذه الفترة الحساسة.