كنوز نت - ابطن

جريمة قتل في ابطن


كنوز نت -المتحدث باسم نجمة داود الحمراء: في الساعة 17:16 ، تم تلقي بلاغ على الخط  101 التابع لنجمة داود الحمراء في منطقة الكرمل حول 3 جرحى من حادثة عنف في ابطن. 

حدد مسعفو نجمة داود الحمراء وفاة رجل يبلغ من العمر 30 عامًا ونقلوا جريحين يبلغان من العمر 28 عامًا إلى مستشفى رامبام ، في حالة متوسطة .

وقال إيتاي مازور ، أحد كبار المسعفين في نجمة داوود الحمراء : "عندما وصلنا إلى مدخل القرية ، سار أحد الجرحى باتجاهنا مصابًا بجراح وينزف الدم من جسده.
 قدمنا ​​له العلاج الطبي الذي شمل الضمادات وأوقفنا النزيف وأحالناه إلى المستشفى. 

وعلى بعد عشرات الأمتار منا رأينا جريحين آخرين ، كان هناك رجل يرقد بالقرب من مدخل المنزل فاقدًا للوعي ، بلا نبض ولا تنفس ، وبعد الفحوصات الطبية لم يكن لدينا خيار سوى تحديد وفاته. 

وعولج في الحال رجل جريح كان واعيا ويعاني ايضا من اصابات ونقل الى المستشفى في حالة مستقرة ".

  • بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي-لواء الساحل:

الشرطة تحقق في ملابسات جريمة قتل احد سكان قرية ابطن باطلاق نار في القرية

شرعت الشرطة قبل وقت قصير بالتحقيق مع تلقي مركز الشرطة 100 بلاغ حول اطلاق نار في قرية ابطن.


طواقم طبية التي وصلت الى المكان قدمت العلاج الطبي لمصابين في العشرينات من سكان القرية والذان وصفت جراحهما بالطفيفه، وايضاً لمصاب اخر البالغ 20 عام والتي وصفت جراحه بالحرجه، هذا تم نقل جميع المصابين لتلقي العلاج الطبي في مشفى رمبام. للاسف الشديد اعلن عن وفاة المصاب الذي وصفت حالته بالحرجة متأثراً بجراحه.

باشرت قوات الشرطت في اعمال المسح والتنشيط لرصد الجناة الى جانب جمع الادلة والبينات من مسرح الجريمة في اطار التحقيق لفحص ملابسات الحادث.

الخلفية قيد التحقيق.

بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي- لواء الساحل:


استمرارا للبيان الذي صدر مساء اليوم حول التحقيق في ملابسات جريمة قتل في قرية ابطن والتي اسفرت عن مقتل احد سكان المكان البالغ 21 عام عند تواجده في فناء منزله في القرية.

قوات كبيرة من الشرطة وصلت الى المكان ومن ضمنها افراد وحدة التشخيص الجنائي ومحققي الشرطة وافراد شرطة سريين وشرعوا بجمع الادلة والبينات مت مسرح الجريمة بهدف كشف هوية الجناة.

مع انتهاء جلسة ميدانية لتقييم الوضع بقيادة قائد لواء الساحل، اللواء يورام سوفير، القيت مهمة التحقيق على عاتق الوحدة المركزية للتحقيق لواء الساحل.

هذا وانتشرت قوات كبيرة ظن الشرطة في القرية بهدف الحفاظ على النظام العام وامن المواطنين.

كنوز نت - تصوير نجمة داوود الحمراء