كنوز نت - المشتركة

  • عودة: نتنياهو يعزّز الاستيطان لأهدافه السياسية لكسب اليمين الاستيطاني الفاشي في حكومته القادمة

 أعلنت بلدية الاحتلال في القدس الموافقة على بناء 540 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "هارحوما" المقامة على جبل أبو غنيم في القدس الشرقية.

بدوره، أكّد النائب أيمن عودة أن بلدية القدس تسعى لتوسيع الاستيطان بإيعاز من حكومة نتنياهو اليمينية وتماشيًا مع مصالح نتنياهو الانتخابية في تعزيز اليمين الاستيطاني الذي يغازله لتشكيل حكومته القادمة على حساب شعبنا الفلسطيني وحقوقه الشرعية في الدولة والاستقلال. 


كما أكّد عودة على أنّ مخطط بلدية القدس مخالف لكافة قرارات الشرعية الدولية التي تدين الاستيطان، وخاصة القرار رقم (2334) الذي أكد أن جميع أشكال الاستيطان على الأراضي الفلسطينية غير شرعي.

وأضاف عودة: "هذا القرار هو تحدٍ ليس فقط للشعب الفلسطيني وانما للشرعية الدولية والمحكمة الجنائية الدولية".

وتابع عودة: "حكومة إسرائيل تحاول من خلال استمرار التوسع الاستيطاني والاستيلاء على الأرض الفلسطينية، فرض الحقائق على الأرض ومنع إقامة دولة فلسطينية على حدود سنة 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

واختتم عودة: "حل الدولتين هو الكفيل الوحيد من أجل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة والمساواة والعدالة الاجتماعية للمواطنين العرب داخل اسرائيل. سنعمل بكافة المجالات للضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف نشاطاتها الاستيطانية ووقف حكومة اليمين الاستيطاني المتطرف".