كنوز نت - 

اصدار جديد للمبدعة نجوى أبو الهيجاء ( مآب ) 


صدر حصريًّا بالفكرة ، الإنتاج ، والإبداع إصدار إبداعيّ جديد  للمحاضرة المرشدة موجهة المجموعات وتربية الموهوبين  الأديبة والشاعرة  نجوى أبو الهيجاء ( مآب ) والتي تعدّ أطروحة الدكتوراة بالإدارة التّربوية لمدارس الموهوبين بمجال استثمار الإبداع بجامعة اليرموك - بإربد. 

كنوز نت - -أصدرت المحاضرة مجموعة ألعاب إبداعيّة تربويّة توعويّة تنمويّة وهي حصيلة نتاج دراسيّ غزير بمجال الموهوبين وتطوير الإبداع للغة العربية وكذلك بالأطر العلاجيّة الاستشارية التربوية والاجتماعية الأسريّة. 

-الجديد بالفكرة ذات جودة ابتكارية شموليّة دوليّة 

مبنية على دراسات علمية سبق وتم دراستها برسالة الماجستير حول مساهمة استراتيجية التعلم عن طريق اللعب في تطوير اللغة العربية وقواعدها 
 -وقد طرحتها في العديد من المؤتمرات الدولية للإبداع والابتكار ؛ أنطاليا ، باريس ؛ اسطنبول ، ونالت على تطبيق مبادرتها على أكثر من جائزة دولية ومحليّة من خلال تطوير الكتابة الإبداعية بالورشات الإبداعية للموهوبين -وكذلك من خلال الدّواوين الأدبية للأديبة 

الجدير بالذكر أن الجديد بالإنتاج الأدبي وما يميّزه هو أن الألعاب مكونّة من مكعبات خشبية ملونة ذات ميزة شمولية وحدويّة بالمحتوى والمضمون. 
 
-تشمل العديد من المهارات المتعلقة بقواعد اللغة العربية ، الكتابة الإبداعية ، المهارات الحياتية ، القيم التربوية ، ومهارات خاصة بالاحتواء وحصص التربية والتوجيهات الاستشارية والمجموعات وغيرها تورد نموذجًا للدلالة على جودة الفكرة ، الإنتاج ، الفكرة. 
-تطمح طالبة الدكتوراة الى لتأسيس شركة إنتاج خاصة بها للمشاركة والتصدير الدولي والمحلي -وقد أردفت مفصلّة للقارىء الفكرة :

تصوّر المجتمع بدون لغة ؟
هل يمكن أن نتواصل مع بعضنا البعض بدون كلام محكيّ ؟ 
كيف يمكن اكتشاف الإبداع اللغويّ الكامن 
-ما دور الألعاب في تعزيز وتطوير اللغة لدى المتعلّمين ؟ 
ما دورنا كمعلّمين ريادييّن في حقل الإبداع والموهبة 
باستثمار طاقات المتعلّمين بكل مستوياتهم 
ما هي الاستراتيجيّات البديلة الملائمة والموائِمة في تطوير اللغّة الإبداعيّة ؟


-من هنا تكمن أهميّة استراتيجيّة التّعلّم عن طريق اللّعب ، في مساهمة تطوير الإبداع الكامن والكائن ليطفو لسطح السّطر وصقل أصحاب موهبة الكتابة الإبداعيّة والإتيان بنتاجات إبداعيّة أصيلة تعزى لِبادراتٍ نامِياتٍ تكون مشروع كاتب ، شاعر، مبدع ملهم وباحث معبّر أصيل 
كما عوّدتكم ...

-حتى نخرج جيلًا مبدعًا ومتألّقًا بالمواهب ، لابدمن وضعه شريكًا بالتخطيط ، التّنفيذ ، الإصدار وتحقيق الرؤيا الإبداعيّة 
أثبتت ورشات إبداعيّة " نلعب . نكتب . نبدع . 

/نجاحها ونجاعة استثمار اللّعب في تطوير مهارات اللغة والإبداع يتجلّى ذلك في تعزيز اللّعب الذي يترتّب عليها آثار وحصاد ثمار البذار من خلال الألعاب التعليمية المبتكرة والملائِمة والموائِمة لمجتمعنا العربي وتطبيق أبعاد منهاج اللغّة العربيّة الأربعة ( القراءة - الكتابة - فهم المقروء - الاستماع )

بقلم المنتجة 
للألعاب التّربوية التّوعوية التّنمويّة 
أديبة وشاعرة. محاضرة . أديبة . موجهة مجموعات مدرّبة مرشدة الموهوبين 

نجوى أبو الهيجاء ( مآب )