كنوز نت - قلنسوة

قلنسوة تنزف | صلاة جمعة موحدة ومظاهرة صاخبة 


  • قلنسوة تنزف | صلاة جمعة موحدة ومظاهرة صاخبة ضد العنف والجريمة بمشاركة واسعة

كنوز نت - خرج المئات من سكان مدينة قلنسوة للمشاركة في المظاهرة الصاخبة احتجاجا على الجرائم المستشرية والتي كان اخرها فجر اليوم، حيث اقتحم مجهولون بيت وقاموا بإطلاق الرصاص بإتجاه مجموعة اشخاص مما اسفر عن مقتل الشابين محمد شاكر خطيب (22 عامًا) وليث نصرة (19 عامًا).

وقال شاكر خطيب والد الضحية:" لا اعلم ماذا فعل شابين كي يتم قتلهما، فقد كان اصدقاء جالسون مع بعضهم البعض وتعرضوا لهجوم خطير بإطلاق الرصاص، والنتيجة كانت قاسية. للأسف الشرطة لا تقوم بواجبها بل تأتي وتذهب وبدون اي نتائج".

وكانت الأطر الفاعلة في قلنسوة قد اصدرت بيانا جاء فيه:"مدينة قلنسوة تنزف.مجزرة اودت ب حياة الشابين محمد شاكر خطيب وصديقه ليث نصره واصابات اخرى بعد ان تعرضوا لإطلاق رصاص داخل بيت، حيث اقتحم مجهولون المكان وقطعوا الكهرباء ونفذوا جريمتهم البشعة.لم يعد مكان للسكوت عن الجرائم التي تهدد حياة الجميع، لهذا دعونا لأداء صلاة الجمعة في مدخل البلدة (الدوار الشرقي) ولمظاهرة صاخبة وغاضبة للمطالبة بمحاربة الجرائم المستشرية. مشاركتهم وصرختكم لا بد ان تخرج الى الشوارع حتى نعيد الأمن والأمان لبلدتنا ومجتمعنا..


سكوتنا سيعطي الضوء الأخضر لمواصلة الجريمة واستهتار الشرطة".