كنوز نت - الموحدة



  • إيمان خطيب ياسين: نسعى لإعادة الـ 19 إداريًا من لجنة الحج والعمرة بأسرع وقت ممكن إضافة للطلاب


أكدت النائب عن القائمة العربية الموحدة- الحركة الإسلامية، إيمان خطيب ياسين، تواصل الجهود لفتح المعابر بين الأردن وإسرائيل أمام 19 إداريًا من لجنة التنسيق العليا لشؤون الحج والعمرة لمسلمي 48، من أجل عودتهم من الأردن للبلاد، وذلك بعد أن أنهوا مهامهم في الديار المقدسة في السعودية ومعاينة السكن والترتيبات لعمرات الربيع القريبة، وكذلك أمام طلابنا العالقين في الأردن من أجل عودتهم للبلاد.

وكانت النائب إيمان خطيب ياسين قد تواصلت بهذا الشأن مع الحاج سليم شلاعطة رئيس لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة، ومع مسؤول سلطة الإسكان في وزارة الداخلية بروفيسور شلومو مور يوسيف، ومع أيمن سيف مسؤول ملف الكورونا في المجتمع العربي، كما بعثت برسالة لرئيس لجنة الاستثناءات هاشم حسين.

ومن الجدير ذكره أنه لا يوجد حاليًا معتمرون عالقون، حيث لم تبدأ بعد رحلات العمرة للسعودية، وإنما الحديث يدور عن إداريين من لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة خرجوا للتجهيز لعمرات الربيع الثماني التي ستبدأ نهاية الشهر الحالي بتاريخ 25/2 وتستمر حتى تاريخ 1/4/2021.


  • عقب جلسة لجنة الاقتصاد: النائب خطيب ياسين تجتمع مع شركات الطيران لبحث تسريع عودة وسفر الطلاب

التأمت اليوم لجنة الاقتصاد البرلمانية، في جلسة رابعة على التوالي، لبحث إغلاق المطارات في ظل تقييدات الكورونا، وسبل إعادة مئات العالقين خارج البلاد، وفتح المجال للطلاب للسفر للدول التي يدرسون فيها.

وقد شاركت في الجلسة عضوة اللجنة، النائب عن القائمة العربية الموحدة- الحركة الإسلامية إيمان خطيب ياسين، التي عرضت أمام اللجنة وأمام شركات الطيران التي شاركت في الجلسة، وعلى رأسها "إلعال" و"أركياع"، مشكلة مئات العائلات العالقة، وبالذات مشكلة طلاب الجامعات العالقين خارج البلاد، والطلاب الموجودين حاليًا في البلاد ويريدون السفر والعودة للبلاد التي يتعلمون فيها.

وعقب الجلسة اجتمعت النائب خطيب ياسين مع رئيس رابطة الطيارين ومع ممثلي شركتي "إلعال" و"أركياع"، وتم الاتفاق على إعداد قوائم جماعية للطلاب من أجل تسهيل وتسريع تنظيم رحلات طيران للبلاد التي يتعلمون فيها.

من الجدير بالذكر أن النائب خطيب ياسين تعمل جاهدة منذ بداية جائحة الكورونا لمساعدة الطلاب والتواصل مع الجهات المسؤولة من أجل تسهيل موضوع سفرهم في ظل القيود المفروضة.