كنوز نت - الناصرة

كتلة الجبهة في الناصرة تبرق الى علي سلام


حضرة السيد علي سلام المحترم 
رئيس بلدية الناصرة 
 تحية وبعد ، 

الموضوع : مقتل الشاب المأسوف على شبابه أدهم بزيع .


لا يخفي على أحد بأن ظاهرة العنف أخذة بالتفاقم والاستفحال بشكل لا يستوعبه العقل وأصبح هذا الكابوس والشبح القاتل والمميت يهدد ويقض مضاجعنا جميعًا حيث وصلنا الى درجة غاب فيها الامن والامان الشخصي لكل نصراوي!.

بألامس وقعت جريمة نكراء في حي الفاخورة راح ضحيتها شاب بعمر الورد وفي ريعان شبابه المرحوم ادهم فؤاد بزيع دمث الاخلاق وطيب القلب والذي قتل بدم بارد على عتبة بيته بين كان برفقة افراد العائلة قبل ان تطاله رصاصات الغدر .

ادهم أمس كان الضحية والله اعلم لمن الدور المرة القادمة والحبل على الجرار في ظل تقاعس الشرطة وغياب دورها كليًا عن فرض سيادة القانون وعدم وضعها على اليد وكل من تسول له نفسه بقتل الابرياء وأشخاص يبحثون عن الحياة الكريمة ولقمة العيش وكل ذلك دون حسيبٍ ولا رقيب .

فعليه حان الوقت لرص الصفوف والتكاثف معًا وبقوة من أجل العمل سويًا في كبح جماح الجريمة والعنف في هذا البلد الطيب واعادة الامن والامان للناصرة واهلها الطيبين .

أتوجه لحضرتك بطلب عقد جلسة طارئة للمجلس البلدي بكافة مركباته لبحث الموضوع واقرار الخطوات الازمة .

ونطالب الشرطة بصوت عالٍ بأخذ دورها الفاعل والناشط وبشفافية وبيد من حديد للكشف عن الجناة بقتل المرحوم ادهم بزيع وتقديمهم للمحاكمة والعمل على فرض سيادة القانون والردع وإعادة ألامن والامان لكل نصراوي في هذه المدينة .


باحترام
كتلة الجبهة في المجلس البلدي 
بلدية الناصرة