كنوز نت - بيان صادر عن لجنة حيّ العين- دير حنّا 


إلى متى المعاناة، وعود، وعود...دون تنفيذ؟!


  • بيان صادر عن لجنة حيّ العين- دير حنّا 

عبّر سكان حي العين الجديد عن استنكارهم للإهمال، التجاهل والتقصير. الذي يحظون به من قبل المسؤولين، بكلّ ما يتعلق بأبسط الحقوق المفهومة ضمنًا لأيّ حيّ جديد في أيّ مكان مثل شوارع، كهرباء، وبنية تحتيّة للمياه وللصرف الصحيّ.

لقد تمّت الموافقة على الخارطة الهيكليّة قبل أكثر من ثلاث سنوات وعليه تمّ بناء العديد من البيوت والتي في بعضها تُقيم أُسر وعائلات لها ولأفرادها كبارًا وصغارًا احتياجات ومتطلّبات. 

امّا ما يجعل حياة قاطني الحيّ أكثر صعوبة، هو موسم الأمطار في فصل الشتاء، الأمر الذي يحوّل الشوارع إلى مستنقعات من الوحل، يصعُب اجتيازها بسبب انعدام البنية التحتيّة. 

وتقول لجنة الحيّ: كانت لدينا ثلاث جلسات مع المسؤولين في السلطة المحليّة انتهت بإطلاق وعود بالبدء بالتخطيط والعمل وشق الشوارع.
 ما زلنا ننتظر هذه الوعود لتتحقق يتمّ الإيفاء بها، أو على الأقلّ رؤية تقدم ما على ارض الواقع.

نحن نعي وجود المشكلة الملحّة ونعايشها يومًا بيوم، إذ لا يُعقل أن يعيش الناس بدون صرفٍ صحّيٍّ وكهرباء وماء، ولا تستطيع المركبات ولا النّاس دخول الحيّ بسبب الوحول في الشّتاء. ومع هذا نحن نعي نقص الميزانيّات وشحّها، فتوجّهنا للمسؤولين طالبين شق وتحرير الشارع فقط ونحن على استعداد بالمساهمه حسب القانون وذلك من أجل إدخال الصّرف الصّحيّ والكهرباء والماء .
وسؤالنا، 
لو كان أحد المسؤولين يسكن في هذا الحي فهل يقبل أن يبقى بهذه المعاناة ويحتملها ولو فوق طاقة احتماله؟
 
باحترام
لجنة حيّ العين