كنوز نت - الموحدة

  • منصور عباس يبرق رسالة مستعجلة لنتنياهو وغانتس لإقرار الخطة الحكومية لمكافحة الجريمة

في ظل تفاقم آفة العنف والإجرام واستمرار سقوط القتلى في المجتمع العربي، طالب د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة- الحركة الإسلامية، زعيمي المركبين الأساسيين للائتلاف الحكومي، بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة، وبنيامين غانتس وزير الأمن، بالمصادقة الفورية على خطة مكافحة الجريمة والعنف في المجتمع العربي، وعدم ربط إقرار الخطتين بقضايا أخرى عالقة بين جناحي الحكومة.


وجاء في رسالة د. منصور عباس لنتنياهو وغانتس: "من غير المقبول أن تكون الخطة الحكومية لمكافحة الجريمة في المجتمع العربي أسيرة لخلافات مركبي الحكومة في قضايا أخرى لا تتعلق بهذه الخطة. ضعوا خلافاتكم جانبًا. إن تأخير إقرار الخطة معناه استمرار سفك دماء شباب ورجال وأطفال ونساء المجتمع العربي".

ونوّه د. منصور عباس أن صيغة القرار النهائي للخطة والميزانية المطلوبة تم إقرارها والاتفاق بشأنها خلال الجلسة الأخيرة الأسبوع الماضي بين مكتب رئيس الحكومة وبين النائب منصور عباس رئيس اللجنة الخاصة لمكافحة الجريمة، وأنها تنتظر فقط مصادقة الحكومة عليها في جلستها المقبلة.