كنوز نت - الاسلامية

منصور عباس: قريبًا الإعلان عن كفركنا ويافة الناصرة بلديات



كنوز نت - أكد نائب وزير الداخلية يوآف بين تسور للنائب د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة- الحركة الإسلامية، أنه سيعمل قريبًا على تحويل مجلسي كفر كنا ويافة الناصرة لبلديتين، رغم وجود توجه عام في الوزارة لتحويل كل المجالس المحلية لبلديات.

وكان النائب عباس قد بادر للجلسة مع نائب الوزير في مكتبه في الكنيست اليوم، وطرح خلالها مطلب كفركنا ويافة، إضافة لعدة عدة قضايا تهم مجتمعنا العربي، منها قضية تحسين الخدمات الدينية للمسلمين.


وكان النائبان عن الحركة الإسلامية، د. منصور عباس وإيمان خطيب ياسين، قد قدما طلبًا لوزير الداخلية أرييه درعي، بتحويل المجلسين المحليين كفركنا ويافة الناصرة إلى بلديتين، والإعلان عن البلدين كمدينتين، أكدا فيه على أن البلدين يستوفيان المعايير اللازمة، وأن هذه رغبة معظم أهالي البلدين، وأن المجلسين المحليين قدما طلبين للوزارة بذلك، حيث تمت المصادقة الأولية على طلب كفركنا في لجنة الفحص، فيما هناك بوادر إيجابية لقبول طلب يافة.

وأشار النائبان عباس وخطيب ياسين إلى أن الإعلان عن البلدتين كمدن من شأنه أن ينهض بالبلدين من جميع النواحي، الخدماتية والتطويرية والبلدية.
يذكر أيضًا أن النائب خطيب ياسين كانت قد بادرت في آب الماضي لجلسة مع نائب وزير الداخلية، بحضور ماهر خليلية رئيس مجلس يافة الناصرة، تم خلالها طرح موضوع تحويل يافة لمدينة.