كنوز نت - مكتب الناطق الرسمي الأستاذ بلال الخواطرة


حورة :افتتح مجلس حورة المحلي الجلسة الأولى للجنة جودة البيئة.




كنوز نت - افتتح رئيس مجلس حورة المحلي الأستاذ حابس العطاونة الجلسة الأولى للجنة جودة البيئة بحضور كلّ من مسؤول إدارة اللجنة والنائب والقائم بأعماله السيد يوسف أبو القيعان ومسؤول ملف البيئة السيد اسحاق أبو القيعان ومدير لواء الجنوب في وزارة حماية البيئة باروخ وبر ، ومركز المشاريع في مؤسسة إنجاز الأستاذ أحمد درواشة ، ومديرة البنية التحتية في لواء الجنوب في مكتب حماية البيئة رنانا ،والدكتورة اورلي رونين من جامعة تل أبيب ، والمستشارة المرافقة للمشروع من قبل انجاز ، وعضو المجلس المحلي الاستاذ كمال النباري ، وممثل عن المجلس المحلي مدير قسم الصحة والبيئة السيد محمد النباري ، وممثلة الجمهور السيدة نور النباري . وتأتي هذه المساعي في إنشاء اللّجنة من أجل بناء برامج خدماتية ومتابعة جودة الحياة والبيئة في حورة ورفع مستوى الخدمات في هذا المجال.

رئيس المجلس المحلي يُهنّئ الاهل في حورة بافتتاح وإقامة هذه اللجنة التي ستسعى إلى تقديم خدمات بيئية مخصصة ومميزة في مجال جودة البيئة ، والتي ستنتوع بأعمالها بين تثقيف الطلبة ونشر الوعي في الحفاظ على حورة نظيفة ، الاستاذ حابس وضع مدير عام لواء الجنوب في الصورة وأطلعه على الوضع بخصوص النفايات الصلبة المنتشرة في البلدة وضواحيها وطالبه بالمساعدة في تعجيل إقامة محطة لتجميع النفايات حتى يتسنى للأهل والمواطنين حل بديل ومكان دائم للنفايات الصلبة ودعم المشاريع المقدمة من قسم البيئة من حملات نظافة وغيرها ، كما شكر جميع المشاركين وأبدى استعداده الدائم لدعم اللجنة والمشاريع المنبثقة عنها والتي ستهتم بالدرجة الأولى بموضوع الصحة والنظافة والبيئة الصحيّة ووضعها في سلّم الأولويات .

رئيس لجنة جودة البيئة السيد يوسف أبو القيعان رحّب بالجميع وشكر رئيس المجلس المحلي على الثقة الملقاة على عاتقه في تقديم الخدمات البيئية وكما تحدث أمام الحضور عن الأجندة والخطط المستقبلية التي ستعمل من خلالها اللّجنة من حملات نظافة بمشاركة السكان وحملات نظافة من خلال القسم في المجلس ، وتصنيف القمامة البيتية ، وإدخال المشروع في المدارس لتعزيز ثقافة النظافة ، والعمل على تطبيقه من خلال المواطن كي يستطيع التواصل مع اللجنة وإبلاغها عن أيّ ضررٍ بيئيّ والمسارعة في علاجه . 


مدير لواء الجنوب باروخ أبدى تعاونه مع اللجنة وبارك إقامة وتشكيل هذه اللجنة المهمة التي تسعى أولا وأخيرا في الحفاظ على البيئة ، وشكر طاقم اللجنة على الدعوة وعبّر عن مدى سعادته في استقبال المشاريع على مكتبه لمنحها الدعم وتنفيذها على أرض الواقع . 

وفي نهاية الجلسة عَرَضتْ الدكتورة اورلي المستشارة المرافقة لهذه اللجنة الخطط والمشاريع المستقبلية التي ستعمل عليها اللجنة .