كنوز نت - حنان حبيب الله



  • بنك هپوعليم ومعهد التصدير يقودان وفد رجال الأعمال الرسمي إلى الإمارات العربية المتحدة في قمةBEYOND BUSINESS


في بداية شهر كانون الأول ستجرى القمة الأولى الرسمية بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة، بمشاركة 200 مبادر ومبادرة من القياديين في البلاد، رجال ونساء التجديد، العلوم والأعمال المحلية، والذين سيسافرون مباشرة من تل أبيب إلى دبي لمدة أربع أيام يتخللها لقاءات وجولات برفقة مسؤولين من الحكومة، ومختصين محليين في مجال الاستثمار، المالية، التجديد والهايتك.

خلال قمة الأعمال سيقام "يوم إسرائيل" خاص خلال أسبوع التكنولوجيا للإمارات المتحدة العربية GITEX، المؤتمر التكنولوجي الأكبر في العالم المقام هذه السنة، ولقاءات B2B لشركات في منظمة معهد التصدير.

معهد التصدير وبنك هپوعليم أطلقوا نداء للشركات للانضمام إلى الوفد، في أربعة مواضيع مركزية حُددت من قبل الطرف الآخر كمواضيع هامة للتعاون. في المواضيع ستجرى جولات ولقاءات تمت ملاءمتها للشركات الإسرائيلية.


• مسار الأمور المالية: الأعمال البنكية، التأمين، Insure-Tech، Payments، Fintech
• مسار التجدد، الهايتك، الأكاديمية، سايبر، صناديق استثمارية
• مسار HealthCare & Med-Tech
• مسار Food Security: تكنولوجيا زراعية، مياه، طاقة

سيعقد المؤتمر بالتعاون مع جهات محلية من الإمارات المتحدة العربية من ضمنهم منظمة Dubai World Trade Center.


مدير عام بنك هپوعليم، دوڤ كوتلر: "نحن نعمل على ترويج اتفاقية السلام التاريخية مع الإمارات، وعلى تحويل التعاون الاقتصادي والتجاري من رؤية إلى واقع. في هذا الوفد نبغي أن نوفر للمبادرين والأعمال الإسرائيلية أفق لنمو وازدهار دائم، خاصةً مع الأزمة الاقتصادية العالمية في الخلفية. فتح أسواق جديدة وشراكات جديدة ستنتج أماكن عمل ولتسريع النمو في اقتصاد الدولة.

تعتبر صناعة الهايتك الإسرائيلية من الريادية في مجالها في العالم وتثير اهتمام الإماراتيين كثيرًا. بصفتنا البنك الأول في البلاد، نرغب بمساعدة الزبائن الإسرائيليين للانطلاق ولتوسيع أعمالهم في الإمارات بواسطة لقاءات مباشرة في مجالات التجدد، الفينتيك والمالية".

رئيس معهد التصدير، أديب باروخ: "الحدث المهم في مجال الأعمال الأول بين إسرائيل والإمارات هي طبقة أخرى في الفعالية المشتركة الممتدة بين الدولتين. أنا متأكد من أن هذا التعاون سيكشف عن إمكانيات في مجال الأعمال الكامنة في تكوين العلاقات المتبادلة بين إسرائيل والإمارات.

الحدث الذي سيقام في معرض GITEX هو فرصة لا مثيل لها لصناعة التكنولوجيا الإسرائيلية، للمرة الأولى ستقام لقاءات أعمال وجهًا لوجه أمام جهات محتملة في الإمارات. معهد التصدير بالتعاون مع رئيس التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد ووزارة الخارجية سيستمرون ببناء الأساس الأكثر مهنية الذي سيروج للشركات الإسرائيلية في السوق الإماراتي".

لتفاصيل إضافية ابحثوا "وفد رجال الأعمال إلى دبي" "המשלחת העסקית לדובאי"