كنوز نت - بنك اسرائيل


بنك إسرائيل يحظى بجائزة دولية في مجال التكنولوجيا المالية والتنظيميّة



كنوز نت - أعلنت المجلة العالميّة"Central Banking" عن اختيار بنك إسرائيل كفائز بالجائزة الدوليّة التي تخصّصها المجلة سنويًّا في مجال التكنولوجيا الماليّة والتنظيميّة - FinTech & RegTech، وذلك مقابل مبادرات البنك في موضوع استخدام وتحليل المعلومات الاقتصادية خلال الأزمة- "Data Management Initiative".


القرار بشأن فوز بنك إسرائيل بالجائزة الدولية اتخذ من قبل لجنة أعضاء هيئة تحرير المجلة وأعضاء اللجنة الاستشارية للمجلة، والتي تتكون من محافظين سابقين للبنوك المركزية من جميع أنحاء العالم.



وفيما يتعلق بأسباب منح الجائزة، أشار الحكام، من بين أمور أخرى، إلى أنهم أعجبوا جدًا بالطريقة التي أدرك فيها بنك إسرائيل على الفور أهمية المعلومات وعمل بسرعة على تشكيل طواقم وأدوات لتطوير مصادر معلومات عديدة ومتنوعة وتركيز البيانات وتحديد الرؤى بشأن خطوات المساعدة اللازمة خلال فترة الكورونا المضطربة.


ويشار إلى أنّ مجلة "Central Banking" تصدر في لندن وقد تأسّست في عام 1990 وهي المجلة المستقلة الوحيدة التي تعنى بالبنوك المركزيّة. ويتم توزيعها في 140 دولة وفي غالبية البنوك المركزية في العالم. في كل عام، تمنح المجلة جوائز بفئات مختلفة في مجال البنوك المركزية.


ويذكر أنّ بنك إسرائيل يقوم بجمع البيانات من مختلف المصادر ويعمل على صياغة صورة لوضع الاقتصاد الإسرائيلي بشكل دوري، سواء كان ذلك في الأوقات الاعتياديّة أو كجزء من مواجهة أزمة الكورونا. على إثر أزمة الكورونا والوتيرة السريعة للأحداث، إلى جانب الأضرار واسعة النطاق التي لحقت بالاقتصاد، كانت هناك حاجة لاتخاذ خطوات سريعة وفريدة من نوعها، لذلك من بين أمور أخرى، تم إنشاء بنية تحتية معلوماتية خاصّة في بنك إسرائيل تراقب المؤشرات من عوالم المحتوى المختلفة وتتميّز بتحديثها في الوقت الحقيقي وتحليلها على الفور. يتم تحديث صورة الوضع الديناميكية بشكل متكرر وعرضها بانتظام في إطار غرفة الأحداث التي أنشأها محافظ بنك إسرائيل على ضوء انتشار فيروس الكورونا منذ شهر شباط، وتشمل مؤشّرات من سوق العمل وسوق الائتمان وبيانات الجهاز المصرفي وسوق رأس المال وسوق العملة الأجنبيّة. وعلى ضوء طبيعة الأزمة المستمرة، تسمح المؤشرات السريعة والخاصّة للبنك بتحديد التغيرات في الاتجاهات الاقتصادية في فترات زمنية قصيرة بشكل خاص. وهناك أهمية هائلة لذلك، حيث أن لسرعة رد الفعل أهميّة حاسمة في تقليل الضرر الذي يلحق بالاقتصاد. وتستخدم هذه المؤشرات والعديد من البيانات الأخرى في التحليلات المختلفة التي يقوم بها الخبراء الاقتصاديون في البنك، والتي تساعد في تحديد الخطوات السياسيّة المتخذة سواء من قبل الحكومة أو من قبل البنك، وتقييم نجاعتها في مساعدة الجهاز الاقتصادي الإسرائيلي. ويتم نشر بعض المؤشرات المحدثة للجمهور على موقع البنك الإلكتروني كل أسبوع.


محافظ بنك إسرائيل، بروفيسور أمير يرون: "إنه لشرف لنا أن نفوز بهذه الجائزة وأود أن أشكر اللجنة على اختيارها. هذه الجائزة المرموقة تعكس التقدير الدولي المهني للابتكار والإنجازات الهامة التي حقّقناها خلال أزمة الكورونا المعقدة. تم تنفيذ هذا النشاط من قبل خبراء البنك بالتعاون ما بين مختلف الأقسام، بحيث ساعدوا في جلب المعلومات الاقتصادية الحيوية في الوقت الحقيقي لإدارة الأزمة، وساهموا في عملية صنع القرار من قبل صانعي السياسات في البنك نفسه، وكذلك في الحكومة والهيئات الأخرى".