كنوز نت - د.محمد عقل



اكتشاف كنز من العهد العباسي في مدينة يبنه



كشف النقاب اليوم عن عثور سلطة الآثار في مدينة يبنه(يبنا) بمركز البلاد على كنز يعود تاريخه إلى ما قبل 1100 سنة، أي إلى العصر العباسيي. الكنز يحتوي على 424 دينارًا من ذهب عيار 24 قيراطًا، في وضع ممتاز. يضاف إلى ذلك قطع مقصوصة من دنانير استعملت للمصروف اليومي.  

يزن الكنز 845 جرامًا من الذهب الخالص. وهو أكبر كنز يكتشف في البلاد من الفترة العباسية ، ويشير إلى نشاط تجاري عباسي متطور في منطقة بلاد الشام. بين الموجودات اكتشفت قطعة عليها صورة للقيصر البيزنطي ثيوفيلس(829-842 ميلادية). ما يدل على أن التجارة بين العرب والدولة البيزنطية لم تنقطع بعد ظهور الإسلام. 



كانت لمدينة يبنه في القرن العاشر للميلاد أهمية استراتيجية واقتصادية. كونها تقع على الساحل الفلسطيني، وعلى الطريق الموصلة بين مصر وبلاد ما بين النهرين. 

وقد تجلى ازدهارها في ما كتبه المقدسي البشاري سنة 375 هجرية/985 ميلادية في كتابه أحسن التقاسيم في معرفة الأقاليم عنها بقوله :"بها جامع نفيس ومعدن التين الدمشقي الفائق"، كما أشار إلى أنه كان فيها رباط على البحر لصد هجمات الروم المتكررة على مدن الساحل، ولاستيراد المواد الغذائية(ص 176-177). في عام 1099 ميلادية نجح الفرنجة الصليبيون في احتلال المدينة، وقد بقيت أسيرة حتى سنة 583 هجرية/1187 ميلادية حين حررها صلاح الدين الأيوبي، لكن الفرنجة عادوا واحتلوها سنة 1191 ميلادية، وبقيت في أيديهم حتى حررها الظاهر بيبرس سنة 1244 ميلادية.


في حرب 1948 طرد سكان يبنه العرب من ديارهم. وأصبح سكانها يهودًا، والعثور على الكنز المذكور جاء ضمن حفريات لبناء حي سكني جديد.