كنوز نت - وزارة الاقتصاد والصناعة


 البدء بالعمل بموجب اتفاقيّة التجارة الحرّة بين إسرائيل وكولومبيا في 11 آب


البدء بالعمل بموجب اتفاقيّة التجارة الحرّة بين إسرائيل وكولومبيا في 11 آب وتتضمّن إعفاء منتجات الصناعة والغذاء والزراعة من الرسوم الجمركيّة
· إعفاء من الضريبة الجمركيّة على غالبية الصادرات الصناعيّة
· إعفاء كامل تدريجيًّا على التصدير الصناعي، بما في ذلك الأدوية والمعدّات الطبيّة والمنتوجات الكيماويّة ومنتجات الاتصالات والنسيج
· خفض الضريبة الجمركيّة بشكل كبير على استيراد المنتجات الزراعيّة والغذائيّة


وزير الاقتصاد والصناعة، عمير بيرتس: "هناك أهميّة مضاعفة لتقوية العلاقات الاقتصاديّة مع كولومبيا سواء من منظور فتح أسواق جديدة للصناعة الاسرائيليّة، وأيضًا لتعزيز مكانة إسرائيل في دول أمريكا اللاتينيّة. كولومبيا هي إحدى الدول الصديقة لإسرائيل والاقتصاد الثالث من حيث الحجم في أمريكا الجنوبيّة. تقوية العلاقات الاقتصادية معها هو خطوة مطلوبة"

اتفاقيّة التجارة الحرّة بين إسرائيل وكولومبيا والتي تمّ التوقيع عليها في أيلول 2013 وصودق عليها في 2014 من قبل إسرائيل، أبلغت كولومبيا إسرائيل في الأيام الأخيرة عن استكمال إجراءات المصادقة على الاتفاقيّة والتي ستدخل حيّز التنفيذ في 11.08.2020.


وفي إطار سياسة وزارة الاقتصاد والصناعة بتوسيع التصدير من إسرائيل إلى أسواق جديدة، بدأت في العام 2012 مفاوضات لاتفاقيّة تجارة حرّة بين إسرائيل وكولومبيا.

ومع دخول الاتفاقيّة حيّز التنفيذ، سيكون معظم التصدير الصناعي للدولتين معفى من الضرائب الجمركيّة. وعلى بقيّة المنتجات سيتم خفض الضريبة الجمركيّة بشكل تدريجي خلال 10 سنوات. وبذلك ستكون تصدير الأدوية والمعدّات الطبيّة والمنتجات الكيماويّة ومنتجات الاتصالات والنسيج، الملزمة اليوم بضريبة جمركيّة تصل إلى 5%-35%، معفاة بشكل كامل من الضريبة.

كما تتضمن الاتفاقيّة امتيازات في قطاعيّ الزراعة والغذاء. وبذلك، فعلى سبيل المثال، من شأن الاتفاقيّة خفض أسعار المنتجات المستوردة من كولومبيا مثل المكاداميا والأناناس والجوافة والمانجو المجفّفة .

وإضافةً إلى الضرائب الجمركيّة، ستفتح الاتفاقيّة سوق المشتريات الحكوميّة في كولومبيا أم الشركات الاسرائيليّة.

أوهاد كوهين، مدير مديريّة التجارة الخارجيّة قال: "الاتفاقيّة بين إسرائيل وكولومبيا ستفتح أم التصدير الإسرائيلي إحدى الاقتصادات المثيرة للاهتمام ذات طاقات النمو في أمريكا اللاتينيّة. الاتفاقيّة ستمنح للشركات الاسرائيليّة أفضليّة تنافسيّة في السوق الكولومبيمع إزالة العوائق التجاريّة المختلفة التي يواجهها التصدير في هذا السوق. كولومبيا تنضم إلى دول أخرى في أمريكا اللاتينيّة والتي وقعت إسرائيل معها اتفاقيّات تجارة حرّة مثل المكسيك، البرازيل، الارجنتين، الأورغواي، البرغواي وبنما، والان أيضًا كولومبيا".

ويشار إلى أن حجم التجارة بالبضائع بين البلدين بلغ عام 2019 نحو 106 مليون دولار، إذ بلغ التصدير من إسرائيل 85 مليون دولار والاستيراد من كولومبيا نحو 21 مليون دولار.
--