كنوز نت - بقلم كرم الشبطي


الكل فيني حبيبي



الكل فيني حبيبي
احموني لا تتركوني
لا تسقطوا مني عقلي
إن سقطت سيسقط وطني
لا يهمني أنا نفسي
دعوني أحلم حريتي
ليس عزفا لي وحدي
أنظروا الجمع العربي
بما يمثلني
وما ينقذني
الشامي
المغربي
الخليجي
لا أملك غير يقيني
ولا يسكن غير الفلسطيني
شئت أم أبيت هنا حضوري
اعلم لا حياة لك من دوني
صدق أو لا تصدق كلامي
لكني سأقول لك حقيقتي
أنا من شُرد وهُجر في عالمي
سكنت كل بقاع الأرض في عمري
لن يعوضني شيء غير طرد محتلي

أبكي في كلماتي
أفكر في صرخاتي
من يوم نكبتي
وشعوري نكستي
من ميلادي
وشهادتي
كتب عليها لاجيء في غير حياتي
ماذا تنتظر مني
هل أنت العروبي
أم أنا أتحدث في جنوني
لا ألومك ولا تلومني
كل المسافات بيننا تقترب من نبضي
وقت ما تقرر أن تقول أنا لن أترك الفلسطيني
ستحيا وستنجو وستغير تاريخك القادم من بداياتي
ما دون ذلك خرافات عفى عليها الزمن وفكر تأمل معي
من المسؤول عن دمارك وقتلك وتقسيم أرضك قبل أرضي
ثق يوما أن عدونا واحد ويحاربني
آسف لأني سأقول لك أمتنا غير موحدة في جرحي
ولا في نزف تاريخي
وهو الشاهد الحي
الذي لا يشفيني
من عشقي وحنيني
الكل فيني حبيبي