كنوز نت - المشتركة


أبو شحادة يطالب بمعاقبة مكابي تل أبيب ومسببي الشغب


طالب النائب سامي أبو شحادة في رسالة أبرقها لإتحاد كرة القدم ووزيري الرياضة والأمن الداخلي، حيلي طروبير وأمير أوحانا وعدد من المسؤولين بمعاقبة فريق "مكابي تل أبيب" ومسببي الشغب الذين قاموا بمهاجمة مدينة يافا مساء السبت الماضي بعد مباراة الديربي في استاد البصّة (بلومفيلد) في المدينة.


وشدد أبو شحادة في رسالته على خطورة تخاذل أفراد الشرطة في تعاملهم مع مسببي الشغب حيث امتنعوا بحسب شهود عيان عن التدخل على الرغم من تواجدهم في المكان. وكتب أبو شحادة: "لو كان مسببو الشغب عربًا لقامت الشرطة بمهاجمتهم بقوة مبالغ بها، هكذا حدث في يافا في الأسابيع الأخيرة حيث قمعت الشرطة احتجاجات شرعية في يافا تطالب بوقف أعمال بلدية تل أبيب في مقبرة الإسعاف الإسلامية".

وطالب أبو شحادة في رسالته بالإضافة إلى معاقبة فريق "مكابي تل أبيب" ومسببي الشغب، بفتح تحقيق في ملابسات امتناع الشرطة عن التدخل، والقيام بالخطوات اللازمة لمنع تكرار أحداث الشغب.