كنوز نت - المكتب الاعلامي

حكومة بيبي وبيني شبيهة الى حد بعيد بالمخلوقة اليونانية الأسطورية


حكومة بيبي وبيني التي صادقت عليها الكنيست اليوم، شبيهة الى حد بعيد بالمخلوقة اليونانية الأسطورية المعروفة باسم هيدرا ، ذات الرؤوس الأفعوانية المتعددة والجسد الممسوخ الواحد!

حكومة برئيسين وجيش عرمرم من الوزارات، بعضها تم اقتطاعها من وزارات قائمة لتشكيل شبه وزارة إرضاءً للرؤوس المتعددة على حساب المواطنين.
حكومة اجتمعت فيها كل التناقضات والعجائب ، بينما يعاني آلاف المواطنين من انعكاسات وباء الكورونا، وجدت هذه الحكومة الميزانيات الخاصة لعشرات الوزراء ونوابهم ومساعديهم ومكاتبهم.


حكومة تسعى لترسيخ وتعميق الاحتلال الغاشم على الشعب الفلسطيني وعلى الاراضي الفلسطينية المحتلة من خلال "ضم“ مناطق واسعة ظناً منهم أن "قوانين" السلب والضم بامكانها تغيير التاريخ والرواية! هذه الحكومة ستعود بالشعوب الى دائرة العنف وبالتالي القضاء على كل فرص السلام.

نحن في القائمة المشتركة كنا وما زلنا أمام تحدٍ كبير. المنظومة الصهيونية تعاملت مع مجتمعنا بعقلية الاقصاء والتمييز وما زالت. سنواصل عملنا بكل الوسائل لرفع الظلم عن شعبنا ومجتمعنا لأنه ببساطة لا مكان للاستسلام. سنبقى نعمل ضد القوانين العنصرية وضد قانون كامينتس الظالم العنصري الذي يطارد الإنسان العربي في حقه في المسكن.

كذلك سنبقى نعمل الى جانب رؤساء السلطات المحلية لدعم مطالب بلداتنا العادلة في توسعة مسطحات البناء ولتحصيل الميزانيات ولتحسين عمل منظومة التربية والتعليم وانتزاع حقوق مجتمعنا في كافة المجالات.