كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن



 شلال ورد للصديق الرفيق عفو حصري في يوم ميلاده الواحد والسبعين


أيّها الشيوعي الأحمر
المتواضع بخلقكِ
القابض على جمرِ
الفكرِ والمبدأ
النقيّ كالندى
الصافي كالماء
حامل رايات العُمّال
المهموم بأوجاع الوطن
الباشق السامق
صادق المواقف
رمز البذل والعطاء
يا عنوان الكفاح
وصوت الفقراء
والمتألمين
صوت الأحرار
والرجاء
المتفائل دائمًا
الواثق أنَّ القادم

هو الأجمل
في يومِ ميلادكَ
الربيعي
لك مني السلام
والتبريكات
وشلال وردٍ
واكليل مودةٍ ووفاء
مرحى لسيرتكِ
التي شرفت تاريخنا
رفدًا
وطوبى لروحكَ
وعينيكَ التي تمحو
الظلام
تمسح السهدَ
وتداوي ألم
وأناتّ السقيمِ
ولكَ الحياة
كلّ الحياة
يا مَنْ تستحقُ
الحياة