كنوز نت - وكالات

السعودية : تعليق رحلات العمرة من خارج المملكة


كنوز نت  (أ ف ب) -أعلنت السعودية ليل الأربعاء-الخميس أنّها علّقت مؤقّتاً دخول الراغبين بأداء العمرة إلى أراضيها، وذلك في إطار سلسلة إجراءات احترازية ترمي لمنع وصول فيروس كورونا المستجدّ إلى المملكة.
وقالت وزارة الخارجية السعودية في بيان إنّه في إطار "إجراءات وقائية استباقية لمنع وصول الفيروس إلى المملكة وانتشاره" تقرّر "تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف (في المدينة المنورة) مؤقتاً، وتعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكّل انتشار فيروس كورونا الجديد منها خطراً".

وأعلنت الوزارة أيضاً "تعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقّل من وإلى المملكة".
لكنها استثنت من ذلك "السعوديين الموجودين في الخارج في حال كان خروجهم من المملكة ببطاقة الهوية الوطنية، ومواطني دول مجلس التعاون الموجودين داخل المملكة حالياً، ويرغبون في العودة منها إلى دولهم، في حال كان دخولهم ببطاقة الهوية الوطنية".
وأوضحت أنّ الهدف من ذلك هو أن "تتحقق الجهات المعنية في المنافذ من الدول التي زارها القادم قبل وصوله إلى المملكة، وتطبيق الاحترازات الصحية للتعامل مع القادمين من تلك الدول".
وعلى الفور، أوردت قناة الإخبارية السعودية الحكومية أنّ السلطات بدأت بتعليق السفر ببطاقة الهوية الوطنية عبر جسر الملك فهد الرابط بين السعودية والبحرين.

وأكّد بيان الوزارة أنّ "هذه الإجراءات مؤقّتة، وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة"، مشيرة إلى "دعمها لكافة الإجراءات الدولية المتخذة للحد من انتشار الفيروس".
وأضافت أنّ الجهات الصحية بالمملكة "تتابع عن كثب تطورات انتشار فيروس كورونا"، وطلبت من مواطنيها عدم السفر إلى الدول التي تشهد انتشاراً للفيروس.
ويأتي القرار السعوديّ فيما يواصل الفيروس انتشاره بوصوله إلى أميركا اللاتينية حيث سجّلت الأربعاء أول إصابة في البرازيل، واستمراره في الوقت نفسه بالتمدّد في أوروبا وآسيا، ما يثير قلقاً عالمياً خصوصا مع انتشاره في نحو اربعين دولة.


هذا ودعت وزارة الصحة الإسرائيلية إلى عدم السفر خارج البلاد إلا في حالات الضرورة، تجنبا للإصابة بفيروس كورونا المستجد، وذلك ضمن تعليمات جديدة أصدرتها الوزارة مساء اليوم، الأربعاء.
وأصدرت الوزارة، تحذير سفر عام إلى إيطاليا، وقالت إنه سيتم، اعتبارا من الأحد، إخضاع كل العائدين من الدولة الأوروبية للحجر الصحي المنزلي لمدة 14 يوما من تاريخ العودة. ودعت الإسرائيليين في إيطاليا، التي سجلت 12 حالة وفاة بالفيروس، إلى العودة لإسرائيل، وفق المصدر ذاته.
وقالت الوزارة، إن هناك احتمالا كبيرا لتفشي الفيروس في مزيد من البلدان الأوروبية ومناطق أخرى بالعالم، وبناء عليه يتعين على الإسرائيليين تجنب السفر للخارج إلا للضرورة.
وأضافت أنه يتعين تجنب السفر لحضور مؤتمرات، واجتماعات وتجمعات دولية أخرى، بما في ذلك المشاركة في فعاليات ذات طابع ديني يتجمع بها الكثيرون من دول عديدة. كما أوصت الوزارة بضرورة الامتناع عن عقد مؤتمرات دولية في إسرائيل.