كنوز نت - عسفيا



موقف توحيدي مهيب في الكرمل لتأبين الشيخ الراحل ركان الأطرش 


بدعوة من الهيئة الدينية والرئيس الروحي لطائفة الموحدين الدروز فضيلة الشيخ موفق طريف، أقيم قبل ظهر اليوم السبت في مقام سيدنا أبي عبدالله في قرية عسفيا في الكرمل، موقف تأبيني للمرحوم الشيخ ركان الأطرش والذي انتقل إلى رحمته تعالى يوم الأربعاء المنصرم في السويداء. 

وشارك في الموقف المئات من أبناء الطائفة من الجولان والجليلين والكرمل كرامة واجلال لفقيد الطائفة ، حيث ألقيت كلمات تأبين وأشعار توحيدية روحانية. 


فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي لطائفة الموحدين تحدث للحضور عن مناقب الراحل الكريم المقيم في قلوب الموحدين أجمع ، واصفًا إياه بالملاك الكريم والعلم الزاهر والدر الفاخر والولي القديس والجوهر النفيس، كيف لا وكان ركنًا من أركان دين التوحيد وعلمًا من أعلام الطائفة ومراجعها. الشيخ طريف ذكر بإسهاب مواقف الشيخ الراحل إبان الحرب الأهلية في سوريا ومواقفه الشجاعة في سبيل كرامة الطائفة ووحدة الشعب السوري بكامل أطيافه. وأرسل الشيخ طريف تعازي أبناء الطائفة في البلاد إلى شيوخ العقل وآل الأطرش والاهل والإخوة في سوريا بفقدان الشيخ الراحل. 

يذكر أن رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن محمود عباس أرسل كتاب تعزية للشيخ طريف ولابناء الطائفة بوفاة الشيخ ركان الأطرش وقد نعته بالقامة الأصيلة. 

هذا وكانت مراسم التأبين قد أجريت فور انتهاء الصلوات الخاصة بالزيارة السنوية التقليدية لمقام سيدنا أبي عبدالله في قرية عسفيا.