كنوز نت - القدس


الطالبة ربا في سنتها الاخيرة تناشد أهل الخير للتسجيل للفصل الدراسي الحالي

القدس – تقرير عماد أبو الجدايل – في كل فصل تتجدد المعاناة وتبدأ دوامة القلق والتوتر , طالبة جامعية متفوقة في دراستها تقف ظروفها الاقتصادية الصعبة عائقا امام تسجيلها ، فوالدها مشلول عاجز عن العمل والام هي من تقوم بتوفير مصروف البيت عن طريق بيع المعجنات المنزلية , ولا يوجد هناك من يشعر بضيق وحزن تلك الفتاة المتفوقة , رغم صغر سنها الا ان في وجهها تجاعيد كتبتها هموم السنوات وآلامها , بذلت ربا كل جهدها من أجل ان تكون من المتفوقات في كل مراحل دراستها , وهي الان في سنتها الدراسية الاخيرة في كلية طب الاسنان

تقول والدتها " لا ندري لمن نتوجه , ذهبنا الى كل مكان , وانا لم اشعر يوما بضيق كهذه الايام , كل زميلاتها رغم انها اكثر تفوقا منهن الا انهن أنهن امور تسجيلهن بسلاسة وبساطة الا ابنتي من مكتب الى آخر وفي كل مرة تزداد الحسرة والالم , لم نجد حلا الا ان نرفع صوت آهاتنا عاليا ليسمعها الجميع ونحن على ثقة بأن الله سيسخر لنا من يلبي مناشدة ابنتي ان شاء الله "

واقع مرير تعيشه ربا , حياة القلق والخوف عنوان لها , تنتظر بشوق يوما تصبح فيه صاحبة اللباس الابيض تحمل الخير للوطن وتقدم العلاج للمرضى , ترجو الله وأهل الخير ان يكونوا عند حسن ظنها , ومن موقع كنوز نت تناشد أهل الخير بتوفير قسطها الجامعي البالغ 7378 شيقل قبل فوات الاوان


ولتقديم المساعدة يرجى الاتصال على الرقم 0597032595 مع جزيل الشكر والامتنان
---------------